ماكرون يعلن عن تنظيم قمة “وان بلانيت ساميت” في يناير 2021 بمارسيليا

أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أمس الجمعة، أن القمة العالمية حول التنوع البيولوجي “وان بلانيت ساميت”، ستنظم بمارسيليا في يناير 2021، على هامش المؤتمر العالمي للطبيعة.

وأوضح رئيس الجمهورية في تغريدة له على تويتر أن “حماية المنظومات الإيكولوجية يحول دون ظهور الأوبئة، من قبيل كوفيد-19. ومن أجل التعبئة والتدخل لصالح التنوع البيولوجي، ستنظم فرنسا في الـ 11 من يناير 2021 قمة +وان بلانيت ساميت+ بمارسيليا، أثناء انعقاد المؤتمر العالمي للطبيعة”.

وكان قصر الإليزيه قد أعلن في بداية أبريل عن تأجيل مؤتمر الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة، بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، والذي كان من المقرر تنظيمه خلال الفترة ما بين 11 و15 يونيو بمارسيليا.

وتروم قمة “وان بلانيت ساميت” التفكير والالتزام وبلورة التدخلات إزاء الإكراه المناخي وتدهور التنوع البيولوجي. وتشكل القمة مناسبة لآلاف الفاعلين في مجال حماية البيئة -حكومات ومنظمات غير حكومية وخبراء- لتحديد الأولويات وإطلاق مبادرات جديدة لحماية المنظومات الإيكولوجية.

وكانت الدورة الأولى لـ “وان بلانيت ساميت” قد انعقدت سنة 2017 في فرنسا بمشاركة 4000 شخصية، من بينهم العديد من رؤساء الدول. وكانت الدورة الثانية قد انعقدت في نيويورك سنة 2018، بينما احتضنتها نيروبي سنة 2019.

error: