تعليقات غاضبة و مطالب بالاقالة في قضية بنموسى و سفيرة فرنسا بالمغرب

أثارت خرجة السفيرة الفرنسية بالمغرب بحديثها عن النموذج التنموي الجديد، إستياء عارما لدى المواطنين في المنصات الرقمية ومواقع التواصل الاجتماعي، و إنهالت تعليقات غاضبة وسخط من ما دونته السفيرة عبر صفحتها بالتويتر بشأن إطلاعها على تقرير مرحلي عن عمل لجنة النموذج التنموي.

و وضع هذا الأمر رئيس اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد شكيب بنموسى، في محنة جلبت عليه تساؤلات و إستياء من قبل المغاربة، مطالب بتقديم توضيحات و تفسيرات و الرد على ما كتبته سفيرة فرنسا بالرباط.

و طالب المغاربة عبر وسائل التواصل الاجتماعي و المنصات الرقمية، في ظل حالة الطوارئ المعلنة شكيب بنموسى بتقديم توضيحات حول تقديمه لتقرير مرحلي عن عمل اللجنة التي يرأسها لسفيرة فرنسا بالمغرب، معبرين عن غضبهم خاصة و أن المغاربة هم المعنيون بهذا النموذج المغربي المغربي الخالص و يحدد مستقبل البلاد و ينظم علاقة الفرد بالدولة في القادم من السنوات.

تغريدة السفيرة وضعت شكيب بنموسى في موقف محرج، تطور إلى حد المطالبة بإقالته من رئاسة اللجنة و تقديم إعتذار رسمي في ظل الخطوة غير المفهومة كما وصفها البعض, وبالمقابل اختار بنموسى الرد على تعليقات المغاربة قائلا : لم أقدم أي تقرير مرحلي عن عمل لجنة النموذج التنموي إلى سفيرة فرنسا بالمغرب، فقط كان هناك حديث عن بعد وبطلب منها على غرار باقي اللقاءات السابقة مع سفراء لبلدان صديقة و ممثلين لمؤسسات دولية لمناقشة القضايا التحديات المطروحة.

و كان صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أعطى موافقته السامية لتمديد المهلة التي تم تحديدها للجنة الخاصة بالنموذج التنموي لمدة ستة أشهر إضافية.

وأوضحت اللجنة، في بلاغ اليوم الخميس 4 يونيو، أنه سيتم رفع تقريرها النهائي عن أشغالها للنظر الملكي السامي في أجل أقصاه بداية شهر يناير 2021.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه المهلة الإضافية التي تفضل جلالة الملك بالموافقة عليها ، تروم تمكين اللجنة من تعميق أشغالها حول التبعات المترتبة عن وباء كوفيد-19، بالإضافة إلى الدروس التي يجب استخلاصها على المدين المتوسط والبعيد، في هذا الصدد، سواء على الصعيدين الوطني أو الدولي.

وسيسمح هذا التمديد للجنة، التي تأثرت منهجيتها التشاركية بفترة الحجر الصحي، باستعادة وتقوية مقاربتها القائمة على البناء المشترك للنموذج التنموي.

 

error: