أمريكا غير راضية عن المعاملات الاقتصادية بين الصين و الدول الإفريقية وبكين تعلق: “إثارة النزاعات بين الصين وإفريقيا لن يجدي نفعا”

انتقدت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الجمعة، تصريحات أمريكية بشأن التعاون الاقتصادي بين الصين وإفريقيا، لافتة إلى أن “إثارة النزاعات بين الصين وإفريقيا لن يجدي نفعا”.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الوزارة، تشاو ليجيان، خلال لقاء صحفي، تعليقا على ما صرح به وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو مؤخرا، بأن واشنطن غير راضية عن المعاملات الاقتصادية بين الصين وروسيا من ناحية والدول الإفريقية من ناحية أخرى.

وأكد تشاو أن “التعاون الصيني الإفريقي لم يكن دائرة مغلقة قط”، معربا عن ترحيب الصين بجميع الأطراف في المجتمع الدولي لزيادة اهتمامها واستثماراتها بإفريقيا.

وقال إن “تشويه سمعة التعاون بين الصين وإفريقيا لن يجعل الولايات المتحدة عظيمة مرة أخرى، ولن تنجح مثل هذه المؤامرات”.

ولفت إلى أن الصين تتعاون مع إفريقيا “على أساس الاحترام المتبادل وفى إطار التمسك بالصدق والشفافية واحترام إرادة شعوبها ومراعاة احتياجات بلدانها، والالتزام بعدم التدخل فى شؤونها الداخلية، أو فرض إرادتها على الآخرين”.

وذكر المتحدث أن الصين وإفريقيا “عملتا معا وتعاونتا بفعالية لمكافحة وباء كوفيد-19 منذ تفشيه”، مشيرا إلى أن الرئيس الصينى طرح سلسلة من المبادرات والمقترحات المهمة فى قمة الصين – إفريقيا الاستثنائية الأخيرة حول التضامن في مواجهة “كوفيد – 19″، التى “حظيت بترحيب عام من البلدان الإفريقية”.

error: