صادم: هكذا كانت النساء تستعملن “أرتوتيك” للإجهاض

أفادت مصادر متخصصة أن النساء في المغرب الراغبات في القيام بعملية إجهاض كن يحصلن  على 30 قرصا من أرتروتيك من الصيدليات ب 100 درهم و للقيام بإجهاض أمن (إلى غاية الأسبوع 12 من الحمل) حيث لا تحتاج المرأة إلى 12 قرصا من أرتروتيك فقط.

ومن أجل التسبب في حالة إجهاض كن يضعن أربع حبات من أرتروتيك تحت اللسان و لا يقمن بابتلاع الحبوب و كن يتركنها تتحلل و تذوب تحت اللسان على الأقل حتى نصف ساعة و من ثم يقمن ببصق ما تبقى من الأقراص.

و بعد 3 ساعات مرة أخرى  كن يضعن أربع  حبات أخرى تحت اللسان ويقمن ببصق ما تبقى من الأقراص بعد نصف ساعة، و بعد 3 ساعات أخرى تكررن العملية و ذلك بوضع 4 حبات تحت اللسان للمرة الثالثة حتى تذوب الأقراص و  بصق ما تبقى منها بعض نصف ساعة.

في غضون ساعات قليلة معظم النساء كن يحصلن على تشنجات و يبدأن في النزيف، يمكن أن يكون النزيف أكثر من نزيف عادة شهرية عادية و يمكن أن يستمر إلى غاية 3 أسابيع، و بعد 3 أسابيع تقوم المرأة     باختبار حمل للتأكد من أن عملية الإجهاض تمت بنجاح.

وفي حالات عديدة كانت مجموعة من النساء تصبن بحمى تستمر لأكثر من 24 ساعة و بنزيف حاد و يكون لديهن ألم متواصل لفترة طويلة مما كان يشكل خطرا على حياتهن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!