فرض قيود على التنقل بين مناطق إيطالية

فرضت السلطات المحلية قيودا على التنقل بين مناطق بشمال وجنوب إيطاليا خلال ساعات حظر التجول ، وذلك ابتداء من الخميس، إثر الارتفاع المتسارع في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن هذا القرار، الذي يهم مناطق لومبارديا ولاتسيو وكامبانيا وليغوريا وبيمونتي ، يستثني الأشخاص ذوي الحالات الطبية المستعجلة، والأشخاص الذين يتنقلون من أجل العمل مع شرط الحصول على رخص استثنائية للتنقل صادرة عن وزارة الداخلية الإيطالية.

وجاء اتخاذ هذا القرار بناء على التقييم الدوري لتطورات الوضع الوبائي في البلاد، وفي إطار التدابير الجديدة المتخذة للحد من التفشي المتسارع لهذا الوباء.

وبحسب المصادر ذاتها فإن الأشخاص المخالفين ستفرض عليهم غرامات مالية طبقا للقانون.

وسجلت السلطات الصحية 15.199 إصابة جديدة بفيروس كورونا الأربعاء في أنحاء مختلفة بإيطاليا، أي بزيادة نسبتها 40 في المائة في حالات الإصابات في ظرف يوم واحد.

وأعلنت وزارة الصحة الإيطالية عن تسجيل 127 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وتوجد لومبارديا الإيطالية، وهي أول منطقة في أوروبا تفشى فيها وباء كوفيد-19 بشدة في فبراير ومارس الماضيين، مجددا على خط مواجهة الفيروس مسجلة طفرة في الإصابات ما اضطرها إلى فرض حظر تجو ل، في أول تدبير من هذا النوع في إيطاليا منذ رفع اجراءات العزل.

ويدخل حظر التجو ل حيز التنفيذ اعتبارا من الخميس على الساعة الحادية عشرة ليلا وحتى الساعة الخامسة فجرا ، لمدة ثلاثة أسابيع.

وتواجه إيطاليا في الأسابيع الأخيرة ارتفاعا غير مسبوق في الإصابات اليومية بفيروس كورونا رغم أن مؤشر الوفيات بعيد جدا عن المستويات التي بلغها في فترة ذروة التفشي.

error: