شارلي إيبدو تنشر رسوما كاريكاتورية لأردوغان ومكتب الرئاسة التركية يعتبرها ترويجا للعنصرية الثقافية والكراهية

أدانت الرئاسة التركية بشدة نشر صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية رسوما كاريكاتورية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، متهمة الصحيفة بالترويج للعنصرية والكراهية.

وكتب رئيس مكتب الاتصالات للرئيس التركي فخر الدين ألطون على “تويتر”، أن “البرنامج المعادي للإسلام التابع للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يأتي بثماره! فقد نشرت “شارلي إيبدو” مجموعة مما يسمى بالرسوم الكاريكاتورية المسيئة لرئيسنا. نحن ندين هذه المحاولة الفظيعة للترويج للعنصرية الثقافية والكراهية”.

وأضاف أن “أعمال التحريض التي تتميز بالعنصرية وكراهية الغرباء ورهاب الإسلام ومعاداة السامية، ستعجز عن إثارة رد فعل تركيا”.

وتابع قائلا إن “مثل هذه الهجمات غير المسؤولة التي لا معنى لها ستخلق فقط العنصرية والتمييز. وندعو كل أصدقائنا الأوروبيين للتصدي لهذا النوع المبتذل من العنصرية الثقافية والعجز الفكري”.

وكانت صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية المعروفة بنشرها رسوما مسيئة للإسلام في وقت سابق، قد نشرت صورا كاريكاتورية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وذلك على خلفية التوترات بين فرنسا وتركيا، التي شهدت آخر تطور لها في أعقاب قتل المعلم الفرنسي الذي عرض رسوما كاريكاترية للنبي محمد على طلابه.

error: