إستنجاد تلميذة “فايسبوك”قصد التسجيل بثانوية بمكناس والإدارة توضح

لجأت تلميذة تتابع دراستها في الثانوية التأهيلية “أناسي” في مكناس، صباح أمس الأربعاء، إلى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، للضغط على إدارة الثانوية التأهيلية “بدر”، من أجل تسجيلها فيها، بدلا من ثانوية ” أناسي” المجاورة.

وقد استعانت التلميذة دعاء بسبورة قاعة الدرس، وكتبت عبارة ” تظلم” ضد مدير ثانوية بدر التأهيلية، الذي تقول إنه حرمها من حقها في التسجيل، بعد اتفاق تبادل حصل بينها وأحد التلاميذ، حسب ما صرح به ولي أمرها.

من جهته، قال عبد الرحيم اليوسفي، مدير ثانوية “بدر” التأهيلية، إن تسجيل التلاميذ الوافدين على المؤسسة يخضع لمسطرة واضحة، ومعايير محددة، بالنظر إلى الطلبات الكثيرة، التي تتوصل بها الإدارة، والتي تخضع للاستجابة وفق منطق “الأولوية”.

ووفق إفادة مدير الثانوية في تصريح صحافي،  فأن الطاقة الاستيعابية في المؤسسة، التي تجاوزت معدل 40 تلميذا في القسم، تفرض انتظار المغادرين، والشروع في تسجيل الوافدين من خارج المدينة، خصوصا من المناطق الجنوبية، لأنه “لا يعقل أن يحرم تلميذ وافد من خارج المدينة من حقه في التمدرس، وتعطى الأولوية لتلميذ يتوفر على مقعد في ثانويته!”، منبها إلى أن المناطق البعيدة تحظى بالأولوية، فضلا عن تسجيل التلاميذ لدواع صحية، وفي الأخير مناقشة الطلبات المتبقية،مضيفا أن المسطرة تفرض احترام روافد المؤسسة التعليمية، وبعدها مناقشة الطلبات، التي تخضع هي الأخرى لمنطق الأولوية، حفاظا على حقوق جميع المتمدرسين..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.