- الإعلانات -

فيديو..”الجمعية المغربية للحمية والتغذية” تسلط الضوء على معاناة الأطفال التوحديين

 

نظمت الجمعية المغربية للحمية والتغذية، يومي السبت والأحد 6 و7 أكتوبر الجاري، مؤثمرها السنوي الثالث حول موضوع “التغذية والتوحد”، وذلك بهدف مساعدة هذه الشريحة من الأطفال التي تعاني من اضطرابات وصعوبة في التواصل، وكذلك صعوبة في الاندماج داخل المجتمع.

وعرف المؤتمر الوطني “للتغذية والتوحد”، فضلا عن مشاركة أخصائيي التغذية والحمية حضور أطباء من جميع التخصصات، بينهم أطباء مختصين في الصحة النفسية للأطفال، كذلك الأطباء المختصين في الميدان الشبه طبي ورشات الطبخ والحمية وآباء وأمهات الأطفال، وذلك من أجل مناقشة مواضيع مختلفة من شأنها المساعدة في إدماج الاطفال التوحديين داخل وخارج البيت والتمدرس.

وخلص المؤتمر إلى أن للنظام الغذائي والعادات السيئة في الأكل تأثير على الأطفال التوحديين، لذا يجب الاعتماد على نظام غذائي صحي بالابتعاد عن السكر الصناعي، والإلتجاء إلى السكريات الطبعية مثل العسل الطبيعي والفواكه الجافة والفوكه الطرية، سيقلل من حركية واضطراب هؤلاء الأطفال، وسيسهل عليهم عملية التواصل مع المحيط الخارجي.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.