- الإعلانات -

التشغيل الذاتي:ما سر عدم استخدام غالبية البشر لقدراتهم العقلية؟

مولاي عبدالرحيم ليث الغفيري

يتميز كل فرد بمقومات عقلية خارقة جدا ، إلا أن الفرق بين الناس في مستوياتها جعل التميز حليف القلة دون غالبية البشر ، والدليل أن 5٪ من سكان العالم هم المتوفقون في مجال المال والأعمال وحتى فيما يتعلق بالجانب المعرفي والعلمي بحيث أنهم استطاعوا فهم تركيبتهم الخلقية وما وُهِبوا من قدرات عقلية تميزهم عن باقي المخلوقات، إن فهم هذا الموضوع يتطلب وعي تام بأنك أيها الإنسان مخلوق غير عادي بإمكانيات غير عادية، هذا الوعي ينتج إيمانا راسخا بمن أنت ومن تكون ومن تم يدخلك إلى آفاق أوسع تمكنك من الإبداع.. وحين يصل المرء لهذه المرحلة أي مرحلة الإبداع يتمكن من النجاح على عدة مستويات أهمها الجانب المتعلق بالمعيش اليومي وخلق فرص ذاتية تمكنه من توفير أرباح مادية ومعرفية كبيرة جدا، والمعرفة لابد أن تجعل منك استثناء وانسان واع بماذا يريد واين يريد الوصول ، هنا نتحدث عن الأهداف ومامدى إمكانية تحقيقها على أرض الواقع.. لاتفكر كثيرا بل إبدأ الآن ولا تدع التأجيل يؤخرك عن جمالية الحياة من زاوية الإنسان المتبصر والمدير المسؤول عن نفسه وعن غيره . الإدارة المالية العالمية هكذا تفكر وهكذا تشتغل فاختر أنت أين تريد أن تكون
هذه هي المتعة الحقيقية في الحياة أن تكون منشغلا ومشغولا على الدوام بأهداف تعرف كيفية إدارتها لكي تصل إلى نشوة الحياة وتعرف أنها ذات قيمة كبيرة، بدلا من (أن تكون ) كتلة أنانية صغيرة لا تهتم إلا بالأوجاع والمظالم والشكاوى ظانا أن العالم يكرس نفسه من أجل سعادتك، قد يأتيك هذا الكلام من باب الترف الفكري الكلامي الخالي من الواقعية، لكن الحقيقة هي العكس تماما فقط ارسم صورة لهدفك لأنه بدون هذه الصورة فأنت فاقد للبوصلة وكما قال (أرسطو) الروح لا تفكر بدون صورة. إذا اصنع مجدا عوض معاينة مجد الآخرين، عليك أن تفكر بطريقة مختلفة بشأن الأشياء الكبيرة وذلك حتى تسير الأشياء الصغيرة في الاتجاه الصحيح وتليها الأشياء الكبيرة .

تعليق 1
  1. Farissi يقول

    كلام في الصميم تابع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.