تأجيل محاكمة المتهمين في قضية مقهى “لاكريم” بمراكش

قررت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمراكش، الثلاثاء 16 أكتوبر الجاري، تأجيل جلسة محاكمة المتهمين في جريمة مقهى “لاكريم”، إلى 4 دجنبر المقبل من أجل حضور المترجم، كما رفضت تمتيع الموقوفين بالسراح المؤقت.

ووفقا لمصادر مطلعة على سير القضية، فإن الجلسة تعد الثالثة من نوعها، في قضية يتابع فيها 13 متهما من بينهم صاحب المقهى والمتهمين الرئيسيين في ارتكاب هذه الجريمة التي استهدفت ثلاث ضحايا بمقهى “لاكريم” بالمدينة الحمراء.

وتعود وقائع الجريمة التي هزت الرأي العام المغربي، إلى الثاني نونبر من العام 2017، حيث أطلق مواطنان هولنديان، النار باتجاه مقهى “لاكريم” بهدف تصفية صاحبه، لكن الرصاص  اخترق جسد الطبيب الداخلي الشاب “حمزة الشايب” (26 عاما)، الذي لفظ أنفاسه الأخيرة فور إصابته، فيما أصيبت زميلته وشخص آخر.

وقد تم ايقاف المعنيين بالأمر للاشتباه في ضلوعهما في التنفيذ المادي لجريمة القتل العمد ومحاولة القتل على إثر الأبحاث والتحريات التي باشرتها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش والفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني مباشرة بعد تنفيذ الجريمة.

وكشفت تحقيقات المديرية العامة للأمن الوطني أن للمشتبه فيهما الرئيسيين ذوو سوابق قضائية عديدة، وعلى ارتباط مباشر بقضايا الاتجار الدولي في المخدرات، والإختطاف واحتجاز الرهائن والمطالبة بفدية مالية والسرقة بواسطة السلاح ومحاولة القتل العمد، مرجحة أن تكون هذه العملية تندرج في إطار تصفية الحسابات بين شبكات لترويج المخدرات على الصعيد الدولي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.