إدريس الكراوي ينال عضوية الأكاديمية الملكية الأوروبية للدكاترة

عين الدكتور إدريس الكراوي عضوا بالأكاديمية الملكية الأوروبية للدكاترة، بعد مصادقة  مجلسها الإداري والمنعقد بمدينة برشلونة في اسبانيا، بالإجماع على قرار التعيين.

وتُعنى الأكاديمية الملكية الأوروبية للدكاترة بالتميّز والرّيادة في مجالات العلوم والديبلوماسية والأعمال، وتضم في عضويتها شخصيات مرموقة من ضمنها حائزون على جائزة نوبل ورؤساء دول سابقين، وفيها باحثون أكاديميون زيادة على ممثلين لعالم المال والأعمال، وتهدف إلى إرساء أسس متينة لإرث إنساني قوامه السلام والازدهار المشترك في العالم.

وتأسست الاكاديمية، التي يرعاها الملك خوان كارلوس ويترأسها الدكتور ألفريدو ركافورت نيكولو، سنة 2014 و تضم  بين أعضائها علماء اقتصاد حائزين على جائزة نوبل، كالأمريكيين إيريك ماسكين وإيدموند فيلبس والنرويجي فين كيدلاند، وفائزين بجائزة نوبل للسلام كالإسرائيلي إيرنستو كاهان، وجائزة نوبل في الطب كالألماني إيرتوين نيهير.

وبين أعضاء الأكاديمية، أيضا، الرئيسة السابقة لدولة الإكوادور الدكتورة روزاليا أرتيغا سيرانو، والرئيس السابق لدولة الأوروغواي لويس ألبيرتو لاكال، وعالم الأحياء الفرنسي الدكتور بيير جوليوت كوري، فضلا عن العديد من الشخصيات الإسبانية المرموقة من ضمنها خوسي ماريا بوفي وسونيا فيرناندير فيدال.

error: