تتويج 3 أستاذة مغاربة مبدعين بجائزة أفضل أستاذ في العالم لسنة 2021

انوار بريس : التهامي غباري

من بين أكثر من 8000 معلم من 121 دولة حول العالم، وضمن لائحة أفضل 50 معلم متأهل للتصفيات النهائية لجائزة المعلم العالمية 2021 في دورتها السابعة والتي تنظمها منظمة Varkey Foundation بشراكة مع منظمة اليونسكو، توجت المنظمة العالمية “Education Awards AKF”، والتي يتواجد مقرها بالهند، ثلاثة مدرسين من المغرب، وهم على التوالي مصطفى جلال (تارودانت)، وآسية زهير (الدارالبيضاء)، وأمل أبو مسلم (تمارة)، بجائزة أفضل أساتذة في العالم برسم سنة 2021، إثر تنافس على اللقب من قبل 26 ألف مدرس يمثلون مختلف بقاع العالم..
وجاء تتويج المدرسين المغاربة الثلاثة، خلال الحفل الذي أقيم عن بعد، بعد تقديم إبداعاتهم ومؤهلاتهم في المجال التربوي، حيث يعمد المنظمون خلال هذه المسابقة لاختيار متوجين عن كل دولة.
هذا وقد أشاد السفير المغربي بالهند خلال الحفل، في كلمته بمجهودات رجال ونساء التربية والتعليم في المؤسسات التعليمية بالمغرب، وتفانيهم في الإبداع وتحدي الصعاب خاصة في المناطق القروية وشبه القروية.
وتجدر الإشارة إلى أن هذه المسابقة تنظم سنويا، وتكون بصيغة حضورية، بحيث كانت في السنوات الماضية توجه دعوات للمتوجين للحضور إلى الهند، وتسلم لهم أذرع بالمناسبة وشواهد تقديرية، غير أن ظروف الجائحة منعت المنظمين من عقد حفل التتويج حضوريا لسنتين متتاليتين.
وللإشارة ايضا فجائزة GLOBAL TEACHER PRIZE تعد الأكبر من نوعها في العالم، حيث تصل قيمتها مليون دولار أمريكي، أطلقت تقديرا للمعلم الأفضل، بناء على الأداء الذي يقدمه، والإسهامات المتميزة في مجال التربية والتعليم. كما تمتاز الجائزة بإسهامها في تسليط الضوء على الدور النبيل الذي يضطلع به رجال التعليم في المجتمع.

error: