تقرير يرصد تفاقم عجز السيولة البنكية في أسبوع واحد بالمغرب

أفاد مركز “بي إم سي إي كابيتال غلوبال ريسيرش” (BKGR)، أن عجز السيولة البنكية تفاقم خلال الأسبوع الماضي، حيث بلغ 67,9 مليار درهم في المتوسط الأسبوعي.

وأوضح المركز في مذكرته الأخيرة (Fixed Income Weekly)، أن هذا العجز “يتزامن مع خفض بنك المغرب، كما كان متوقعا، تسبيقاته ب18 مليار درهم خلال سبعة أيام إلى 28,8 مليار درهم”.

وفي هذا السياق، تضيف المذكرة، ارتفعت استثمارات الخزينة بشكل كبير (+ 83٪) لتبلغ 6,5 مليار درهم، مسجلة أن تطور هذه العناصر لا يؤثر على المتوسط المرجح (TMP) الذي يظل مستقرا عند 1,50 في المائة.

وبلغ سعر MONIA/مونيا (Moroccan Overnight Index Average)، المؤشر النقدي المرجعي للقياس اليومي، المحسوب على أساس معاملات إعادة الشراء التي تم تسليمها مع سندات الخزانة كضمان، 1,431 في المائة. ومن المتوقع أن يصدر البنك المركزي خلال الفترة المقبلة 30,4 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام، أي بزيادة 1.6 مليار درهم عن الأسبوع السابق.

error: