غوغل يحتفل بميلاد السندريلا سعاد حسني…

احتفل محرك البحث غوغل، بعيد ميلاد السندريلا الراحلة، سعاد حسني، الـ 79، والذي يوافق اليوم الأربعاء 26 يناير.

وتعد سعاد حسني التي ولدت في القاهرة لعائلة فنية كبيرة بمثل هذا اليوم بعام 1943، من أهم النجمات في تاريخ السينما العربية، حيث بدأت مسيرتها الفنية في مرحلة الطفولة بسن الثالثة، كمغنية لبرنامج “بابا شارو” الإذاعي المصري الشهير للأطفال، قبل أن يلمع نجمها في السادسة عشر من عمرها من خلال الفيلم الرومانسي الشهير “حسن ونعيمة”.

ومن أشهر الأفلام السينمائية التي شاركت في بطولتها الفنانة سعاد حسني فيلم خلي بالك من زوزو الذي تضمن الغناء والرقص، وفيلم صغيرة على الحب والفيلم السياسى الكرنك عن رواية الأديب الكبير نجيب محفوظ الحاصل على جائزة نوبل، و”الزوجة الثانية”، و”العريس يصل غدا”، و”الست الناظرة”، و”المشبوه”، و”للرجال فقط”، و”أين عقلي”، و”حب في الزنزانة”، و”الاختيار”، و”على من نطلق الرصاص”، و”موعد على العشاء”، والكلب”، و”السفيرة العزيزة”، و”غريب في بيتي”، و”عصفور في الشرق”، وأعمال فنية كثيرة لاقت نجاحات جماهيرية كبيرة.

وكان آخر أعمال السندريلا فيلم “الراعي والنساء” الذي عرض عام 1991، وشاركها بطولته يسرا، وأحمد زكي.

كما حصلت سعاد حسني على العديد من الجوائز السينمائية وكرمها الرئيس أنور السادات في عام 1979 في احتفالات عيد الفن.

ونالت السندريلا جائزة لقب أفضل ممثلة من المهرجان القومي الأول للأفلام الروائية عام 1971 عن دورها في فيلم غروب وشروق ، و جائزة من وزارة الثقافة المصرية خمس مرات عن أفلام الزوجة الثانية، وغروب وشروق، وأين عقلي، والكرنك، وشفيقة ومتولي.

كما حصلت على جائزة أفضل ممثلة من جمعية الفيلم المصري خمس مرات لأدوارها بأفلام أين عقلي، والكرنك وشفيقة ومتولي وموعد على العشاء.وجائزة من مهرجان الإسكندرية ومن جمعية فن السينما لفيلم الراعي والنساء ومن وزارة الإعلام بعيد التلفزيون لدورها بمسلسل هو وهي.

وعن حياتها الشخصية فقد كان لسعاد حسني 16 أخا وأختا، وترتيبها العاشر بين أخواتها من أبيها وأمها ومن أشهر أخواتها من الأب المغنية والممثلة نجاة الصغيرة.

وتزوجت سعاد حسني من المصور والمخرج صلاح كريم لمدة عامين تقريبا، حيث تطلقا عام 1968، ثم اقترنت بعلي بدرخان، ابن المخرج أحمد بدرخان، في عام 1970، واستمر زواجها منهُ طيلة 11 عاما، إلى أن افترقا عام 1981، ثم في السنة ذاتها، تزوجت زكي فطين عبد الوهاب، ابن ليلى مراد، وكان طالبا في السنة النهائية بقسم الإخراج في معهد السينما، إلا أنهما انفصلا بعد عدة أشهر فقط من الزواج بسبب معارضة والدة فطين.

وآخر زيجاتها كانت في عام 1987 من كاتب السيناريو ماهر عواد، وقضيا سويا 14 عاما، ولم تنجب من أي زيجة رغم تعدد مرات حملها من علي بدر خان، حيث كان ينتهى بالإجهاض، بسبب الضغط الذي كانت تتعرض له خلال عملها.

وفي 21 يونيو 2001، رحلت النجمة الكبيرة عن عالمنا بالعاصمة البريطانية لندن، وأحاط الغموض بوفاتها المفاجئة، وقيل إنها قتلت، كما ترددت أقاويل عن انتحارها، ورجح البعض وفاتها بشكل طبيعي عن عمر يناهز 58 عاما.

error: