الصناعة الاستخراجية.. ارتفاع القيمة المضافة…

أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية بأن القيمة المضافة لقطاع الصناعة الاستخراجية ارتفع خلال الأشهر التسعة الاولى من سنة 2021 بنسبة 3.2 في المائة بعد زيادة بنسبة 3.9 في المائة سنة قبل ذلك.

وأوضحت المديرية، في مذكرة حول ظرفية شهر يناير 2022، أنه بعد تسجيل تراجع طفيف في الربع الثاني من سنة 2021، استعاد قطاع الصناعة الاستخراجية ديناميكيته في الربع الثالث من سنة 2021، مسجلا ارتفاعا في قيمته المضافة بنسبة 5ر5 في المائة، بعد ناقص 1ر1 في الربع الثاني من سنة 2021 و زائد 2ر4 سنة قبل ذلك.

وسجلت القيمة المضافة للقطاع بنهاية التسعة أشهر الأولى من سنة 2021، زيادة بنسبة 2ر3 في المائة بعد زيادة ب 9ر3 في المائة سنة قبل ذلك.

وسجلت القيمة المضافة للقطاع بنهاية التسعة أشهر الأولى من سنة 2021، زيادة بنسبة 2ر3 في المائة بعد زيادة ب 9ر3 في المائة سنة قبل ذلك.

وأوضح المصدر ذاته، أنه في متم نونبر 2021، حقق حجم انتاج الفوسفاط الصخري، المكون الأساسي للقطاع، ارتفاعا إيجابيا ب 8ر1 في المائة، بعد أن سجل زائد 5ر5 في المائة سنة قبل ذلك.

وفي ما يتعلق بالمبادلات الخارجية، ارتفع حجم صادرات الفوسفاط ومشتقاته ب 8ر97 في المائة برسم الشهرين الأولين من الربع الرابع من سنة 2021، على إثر تعزيز المبيعات نحو الخارج للفوسفاط الصخري ب 2ر44 في المائة ومشتقاته ب 8ر97 في المائة.

وخلصت المديرية إلى أن رقم أعمال التصدير لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ارتفع ب 9ر51 في المائة ليستقر عند نهاية شهر نونبر 2021 في حدود 2ر69 مليار درهم بعد زائد 4ر45 في المائة في نهاية النصف الاول من سنة 2021 و زائد 4ر0 في المائة سنة قبل ذلك.

error: