43 شهيدا فلسطينيا وأزيد من 2230 مصابا في مواجهات مع جيش الاحتلال الاسرائيلي على حدود غزة           

 ارتفعت حصيلة الشهداء الفلسطينيين برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، على الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، اليوم الاثنين، إلى 43 شهيدا بينهم 6 أطفال، وإصابة أكثر من 2230 آخرين، خلال مشاركتهم في الذكرى الـ70 للنكبة، وتنديدا ورفضا لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.
ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن وزارة الصحة الفلسطينية قولها إن قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت وابلا من الرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المحتجين على الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، ما أدى استشهاد 43 مواطنا وإصابة أكثر 2230 آخرين، 27 منهم وصفت حالتهم بالحرجة جدا.

وأوضحت الوزارة أن من بين المصابين، مسعف واحد وأحد عشر صحفيا وكانت  حصيلة سابقة للوزارة قد أشارت إلى سقوط “37 شهيدا برصاص الاحتلال وإصابة 1693 بجروح مختلفة”.
ويشارك آلاف الفلسطينيون في مسيرات سلمية بدأت منذ صباح اليوم في المناطق الحدودية، تزامنا مع نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، وإحياء للذكرى السبعين للنكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني.