اتفاقية شراكة بين المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الدار البيضاء سطات

جرى اليوم الثلاثاء بالدار البيضاء توقيع اتفاقية شراكة بين المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات، تروم تعميم وتجويد التعليم الأولي على مستوى الجهة.

ووقع هذه الاتفاقية، التي تندرج في إطار تنفيذ التوجيهات الملكية السامية المتعلقة بتعميم وتطوير التعليم الأولي، كل من مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات السيد عبد المومن طالب، والمدير العام للمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي السيد عزيز قيشوح.

كما تندرج هذه الاتفاقية في إطار تطبيق مقتضيات الاتفاقية الإطار الموقعة بين المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي ووزارة التربية والتعليم الأولي والرياضة، وكذا اتفاقية التمويل الموقعة بين وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ووزارة الاقتصاد والمالية والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، وذلك بإسناد تسيير أقسام التعليم الأولي للمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي.

وفي كلمة بالمناسبة أكد السيد طالب أن هذه الشراكة تهدف إلى تجويد التعليم الأولي، سواء في ما يخص الموارد البشرية من خلال تكوين المربيات والمربين، أو في ما يتعلق بالمعدات وتجهيزات الاشتغال، وكذا فضاءات استقبال الأطفال.

كما أشار السيد طالب إلى أن “هذه الاتفاقية ستمكن من تسيير 1171 قسما من التعليم الأولي من طرف المؤسسة التي تقدم خدمات ذات جودة”، مبرزا في هذا السياق أنه تمت برمجة افتتاح 410 من الأقسام الخاصة بالتعليم الأولي خلال الموسم الدراسي المقبل داخل الجهة.

وأوضح في هذا الصدد أن هذه الشراكة تخول للمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، تسيير 346 قسم من مجموع الأقسام المبرمجة مما يشكل حوالي 84 في المائة من مجموع الأقسام المزمع افتتاحها خلال الموسم المقبل.

وبعد الإشارة إلى المجهودات المكثفة التي قامت بها الأكاديمية الجهوية خلال 3 سنوات الأخيرة، سجل السيد طالب أن نسبة تمدرس الأطفال انتقلت إلى حوالي 79 بالمائة على صعيد الجهة، معتبرا أن الأمر يتعلق بمجهود جبار في إطار مقاربة تشاركية مع مختلف المتدخلين والفاعلين في المجال.

من جهته أبرز السيد عزيز قيشوح أن هذه الاتفاقية تأتي تفعيلا للاتفاقية الإطار الموقعة بين المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي ووزارة التربية والتعليم الأولي والرياضة، بخصوص البرنامج الوطني لتطوير وتعميم التعليم الأولي، والتي تم من خلالها تحديد أربعة محاور لإعطاء دفعة قوية للجودة في مجال التعليم الأولي وتوسيع العرض الخاص به.

وأشار إلى أن هذه الشراكة بين المؤسسة والأكاديمية الجهوية، تخص إسناد عدد من الأقسام للتسيير المباشر من طرف المؤسسة، وتفعيل منظومة التكوين الأساس والتكوين المستمر لفائدة جميع المربين والمربيات الذين يشتغلون بقطاع التعليم الأولي بالجهة.

كما تهم الاتفاقية يضيف السيد قيشوح إرساء وتفعيل منظومة تتعلق بتقييم المهارات المكتسبة للأطفال داخل التعليم الأولي.

وبالمناسبة قدم السيد قيشوح عرضا تضمن عمل المؤسسة ومحتوى بنود الاتفاقية، مؤكدا على أن هذه الأخيرة تمثل إطارا تعاقديا يمكن من استثمار التجارب الناجحة التي راكمتها في تدبير هذا الطور التعليمي في احترام تام للضوابط والمعايير التي حددتها الوزارة.

error: