بالفيديو والصور: كوريون يدفعون المال لدخول السجن…

يسرا سراج الدين

“سجن في داخلي”، هو اسم لمجمع أقيم بكوريا الجنوبية عام 2013، يساعد الأشخاص على التخلص من الإرهاق وأخذ استراحة من مشاغل الحياة اليومية وذلك عبر سجنه لفترة زمنية معينة.

ويقوم الأشخاص الذين يرغبون في المكوث بهذا السجن الفريد من نوعه بدفع المال ليتم حجزهم داخل زنزاناته حيث يمنع عنهم التحدث مع الآخرين أو استخدام الهواتف الذكية.

كما يقدم موظفو السجن الطعام إلى “السجناء” عن طريق فتحات خاصة في الباب (كما هو الحال في بعض السجون الحقيقية).

وقد زار هذا السجن الذي يعمل منذ خمسة سنوات، أكثر من 2000شخص، أغلبهم من عمال المكاتب والطلاب الذين يرغبون في الراحة من ضغوط الحياة وروتينها اليومي.

وتأخذ ممتلكات الزائرين بعد وصولهم إلى السجن الذي تبلغ تكلفته 90 دولارا، ويتم إعطائهم زيا أزرق اللون، بالإضافة إلى أن وقت المكوث في السجن محدد لفترتين إما 24 ساعة أو 48 ساعة.

 

وتحتوي الزنزانة على زوج من الخزانات، حصيرة لليوغا، قلم، دفتر، وشاي، ولا يوجد أسرة، حيث ينام الأشخاص على الأرض.

هيانغ” التي أسست هذا المشروع أن الفكرة أتتها بعد شكاوى زوجها، حيث قال إنه من الأفضل قضاء الوقت في سجن منفرد أفضل من الرجوع إلى العمل 100 ساعة في الأسبوع.

وأضافت “بعد أن يأتي الناس إلينا، يقولون: هذا ليس سجنا حقيقيا، هذا السجن هو المكان الذي سنعود إليه لاحقا”.

error: Content is protected !!