انطلاق المسابقة الرسمية للأفلام الطويلة والوثائقية بمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط

تطوان: عبد الرحيم الراوي

تم اليوم الأحد 12 يونيو انطلاق العديد من الأنشطة الثقافية والفنية، في إطار الدورة 27 لفعالية مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط من بينها: عرض الفيلم الاسباني بعنوان “شرارة برية“ بقاعة افينيدا، وذلك ضمن المسابقة الرسمية للأفلام الطويلة التي يتنافس عليها 12 فيلما، من بينها الفيلم المغربي حبيبة لمخرجه حسن بنجلون، وبطولة الممثل والموسيقي عبد الفتاح النكادي.

ويعتبر فيلم “شرارة برية“ من إخراج الإسبانية “أينوا رودريكيز“، من أهم الأفلام المشاركة في المسابقة الرسمية، إذ سبق له أن حاز على ثلاثة جوائز في كل من مهرجان مالقة، ومهرجان سان سيباستيان، ومهرجان تريست.

بالموازاة مع ذلك، انطلقت مسابقة الأفلام الوثائقية بقاعة المعهد الفرنسي، حيث تم عرض فيلم “ستة أيام عادية“ ل“نيوس باليوس“، وهي مخرجة إسبانية لديها رصيد يحتوي على العديد من الأفلام القصيرة، وفيلم واحد من فئة الأفلام الطويلة يحمل عنوان “الوباء“ الذي حاز  بدوره على أربع جوائز بالمهرجان الدولي للفيلم ببرلين.

وفي نفس القاعة تم استقبال الممثلة الفرنسية البلجيكية “ديبورا فرانسوا“ المكرمة في يوم الافتتاح من خلال دورها المتألق في فيلم “القارة الأخرى“، حيث تفاجأت من الحضور الكثيف للإعلام ولمتابعي المهرجان من نقاد وفنانين وجمهور.

error: