أذواق المغرب.. تسليط الضوء على فن الطبخ المغربي في واشنطن

عرفت العاصمة الأمريكية “واشنطن” بحر هذا الأسبوع تسليط الضوء على فن الطبخ المغربي من خلال سلسلة من الفعاليات الثقافية التي نظمتها سفارة المملكة بمشاركة الطاهي (شيف) موحا فضال.

وأبهر نجم فن الطبخ المغربي، أثناء وجوده لبضعة أيام في واشنطن للمشاركة في حدث “أذواق المغرب”، عشاق الطبخ الأمريكيين وجعلهم يكتشفون أسرار فن الطهي المغربي.

وقدم الشيف موحا، الذي كان محاطا بنحو عشرة من الشغوفين المتحمسين لتطبيق تعليماته القيمة، لطباخيه المتدربين أمزجة التوابل المغربية التي تشكل نكهة أطباق البلاد، وذلك في جو ودي ووفق التقاليد المغربية.

وقال الطاهي الشهير، في تصريح صحفي، “أحضرت توابلي لإبراز كيفية تحضير أطباق مغربية بسيطة ولذيذة”، موضحا أن “الجميع سبق لهم تذوق طبق الكسكس، لكن لا أحد يعرف طبق الدجاج بالليمون، وهو طبق بسيط جدا لكنه لذيذ”.

وأضاف “نظرا لأن الكثير من الأمريكيين لا يعرفون الطبخ المغربي جيدا، فإن أفضل طريقة هي الانتقال إليهم”، موضحا أن مشاركة بضع ساعات مع أمريكيين لتعليمهم كيفية تحضير أطباق مغربية بسيطة مثل “الزعلوك” أو “تكتوكة”، “يشجعهم على زيارة المغرب”.

وفضلا عن دروس في الطبخ، نظمت سفارة المغرب في واشنطن، الخميس، أمسية للتذوق، حيث تمكن العشرات من المدعوين من الاستمتاع بأطباق استثنائية قدمها الشيف موحا.

وهكذا اكتشف العديد من المشاركين خلال هذه الأمسية حوالي خمسة عشر طبقا تمثل غنى فن الطبخ الوطني، بدء من البسطيلة والكسكس والدجاج المشوي وصولا إلى طاجين السمك، ناهيك عن مختلف أصناف الحلويات المغربية.

وأبرز الشيف موحا، أن “المطبخ المغربي هو مطبخ للتقاسم والحب، وفن عريق، ويسعدني أن أقدم قيم الكرم المغربية لأصدقائنا الأمريكيين”، مؤكدا النجاح الكبير الذي لاقته هذه التظاهرة.

error: