الجلطة الدماغية.. لا تمر دون عواقب…

تعد الجلطة الدماغية من الأسباب الرئيسية للوفاة، التي ينجو منها عدد قليل من الأشخاص الذين يصابون بها، ويعودون لاحقا إلى حياتهم الطبيعية.

ويصرح الأخصائي زغور شوغايف أخصائي القلب والأوعية الدموية في مقابلة مع موقع صحيفة “فيتشيرنايا موسكفا”، أنه”حتى الجلطة الدماغية الصغيرة، لا تمر دون عواقب وخيمة كما أن الشخص الذي تعرض لها، سيصاب بها ثانية وتنتهي كل جلطة دماغية ثالثة بالموت”.

ومن عواقب الجلطة الدماغية، اضطراب الدورة الدموية في الدماغ، ومحدودية القدرات البدنية والفكرية، كما لا يمكن للمصاب بالجلطة الدماغية التحدث بصورة طبيعية وواضحة وتتوقف أطرافه السفلى والعليا عن الانصياع”.

كما ينصح الخبير، بعدم انتظار ظهور الأعراض التي تسبق الجلطة الدماغية، والخضوع بصورة دورية للفحوص الطبية لتجنب هذه العواقب.

error: