أستاذ ينتحر بطريقة مروعة في مراكش…

وضع أستاذ للتربية البدنية بمراكش حدا لحياته مساء أول أمس السبت، بعد أن ألقى بنفسه من فوق سطح منزله الواقع بحي المحاميد.

ولقد كان الهالك الذي لقي حتفه مباشرة عند ارتطام جثته بالأرض، يشتغل أستاذا للتربية البدنية قبل أن تتم إحالته على التقاعد المبكر بسبب اضطرابات نفسية عانى منها قيد حياته، والتي من المرجح أن تكون السبب وراء انتحاره.

من جهتها، سارعت عناصر السلطة المحلية والأمن الوطني والوقاية المدنية إلى مكان الفاجعة، حيث تم نقل جثمان الفقيد صوب مستودع الأموات، تمهيدا لإخضاعه لتشريح طبي يُمَكِّنُ من تحديد أسباب الوفاة، بينما فتحت عناصر الأمن بحثا ميدانيا للكشف عن الأسباب الحقيقة التي دفعت بالأستاذ إلى الانتحار بهذه الطريقة البشعة.

وفور علمها بالحادثة انتقلت عناصر السلطة المحلية والأمن ورجال الوقاية المدنية، حيث تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات من أجل التشريح الطبي، كما تم فتح تحقيق في الواقعة للوقوف عند الأسباب الكامنة وراء الحادث وملابساته.

error: