الممرضون يحتجون أمام وزارة الصحة بالرباط

سميرة البوشاوني

قرر الممرضون المساعدون والممرضون المجازون الذين خضعوا للتكوين لمدة سنتين، تنظيم وقفة احتجاجية يوم غد الخميس 06 دجنبر الجاري، أمام وزارة الصحة بالرباط، احتجاجا على إقصائهم من أية استفادة من ما جد في المرسوم رقم 2.17.535.

وذكر بلاغ صادر عن المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للصحة بجهة الشرق المنضوي تحت لواء الكونفدرالية الديموقراطية للشغل بأن وزارة الصحة “على امتداد مسارها، كلما همت، تحت ضغط نضالات الشغيلة الصحية، بسن قوانين وتشريعات جديدة تخص موظفي القطاع، إلا وحاولت تقليص قاعدة المستفيدين إلى الحد الأدنى المتاح لها والتضحية بالعدد الأكثر ارتفاعا، ونفس المنطق سارت عليه وهي تسن المرسوم رقم 2.17.535”.

وأشار في هذا الإطار إلى أن الوزارة أقصت الممرضين المساعدين والممرضين المجازين الذين خضعوا للتكوين لمدة سنتين، “حيث تمت إضافتهم كأعداد فقط ليخضعوا لنفس التسمية دون استفادتهم من أي بند قد يسمح بتحسين وضعيتهم المهنية والمادية، متنكرة لما قدموه من خدمات وقائية وعلاجية ساهمت في تحسين جل المؤشرات الصحية وفي شروط عملها القاهرة”.

وعبر ذات البلاغ عن استنكار المكتب النقابي المذكور، “للتهميش والإقصاء لفئة الممرضين الخاضعين للتكوين لمدة سنتين من أية استفادة من ما جد في المرسوم السالف الذكر”، مطالبا وزارة الصحة بتدارك هذه الوضعية التي وصفها بـ”الشاذة” في أقرب الآجال وتمكين المعنيين من ترقية استثنائية تعوض ضررهم.

هذا، وقد خاض الممرضون المساعدون والممرضون المجازون عدة أشكال الاحتجاجية خلال الموسم الاجتماعي الحالي، الذي افتتحته هذه الفئة المتضررة بوقفة احتجاجية وطنية أمام الوزارة يوم الخميس 27 شتنبر 2018، تلتها عدة وقفات وطنية وجهوية “دون أن تنال صداها لدى المسؤولين”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.