لخطورة الأمر أطباء ينتقدون سماح وزير الصحة للممرضين بإنعاش مرضى المستعجلات…

في أول رد فعل على مراسلة وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، بخصوص ضمان استمرارية أعمال التخدير والإنعاش بالمستشفيات العمومية من خلال دعوة الممرضين المتخصصين إلى تأمينها في الحالات الاستعجالية، عبرت الفيدرالية الوطنية لأطباء التخدير والإنعاش عن رفضها لمضمون المراسلة لكونها تتضمن معطيات “مغلوطة وخاطئة”.

واعتبرت الفيدرالية أن هذه القــرارات تسيء إلى تخصص الإنعاش والتخدير، الذي يعتبر ركيزة أساسية في المنظومة الصحية، مشيرة إلى الدور المحوري الذي لعبه أطباء التخدير والإنعاش في مواجهة أزمة كوفيد-19.، بحسب ما أوردته صحيفة “المساء”.

كما أشارت الفدرالية إلى أن مجال التخدير بطبيعته معقد وخطير للغاية يستوجب توفير محیط أمن ومستوى عال من الخبرة في التشخيص الطبي، من قبيل علم الصيدلة وعلم وظائف الأعضاء وعلم التشريح، إضافة إلى مهارات علمية كثيرة.

تجدر الإشارة إلى أن وزير الصحة دعا كافة ممرضي و ممرضات التخدير والإنعاش التابعين للقطاع العام بصفة مؤقتة إلى تأمين التدخلات الإستعجالية المقررة من قبل الطبيب الجراح أو الطبيب المسؤول عن المستعجلات التي لا تقبل التأجيل في ظل غياب الطبيب المتخصص في التخدير و الإنعاش.

error: