استخراج 500طن يوميا من معدن الفضة بتارودانت 85 %لشركة كندية و %15 الباقية للمغرب

بدأت شركة “مايا غولد أند سيلفر” الكندية، المتخصصة في استخراج المعادن، في الاستغلال التجاري لمنجم زكوندر، الواقع بالجماعة القروية أسكاون، على بعد 140 كيلومترا شمال شرق تارودانت.

وفي ظرف زمني لا يتجاوز 28 يوما، حسب الشركة الكندية ، تمكنت من استخراج 4.622 طن من معدن الفضة الخام، وذلك بطاقة إنتاجية تصل إلى 500 طن يوميا من معدن الفضة الخام. وحسب معطيات الشركة دائما، فإن كل طن من معدن الفضة الخام ينتج 157 غرام من الفضة.

ويتوفر منجم زكوندر، وهو منجم خاص باستخراج الفضة تحديدا، على موارد معدنية تسمح باستغلالها لمدة عشر سنوات، وذلك بإنتاجية سنوية تفوق 1.34 مليون أونصة مالية، وفق ما أفادت دراسة أجرتها الشركة الكندية العام الماضي.

وكان هذا المنجم يستغل سابقا،خلال الفترة الممتدة من 1982 و2002، من طرف مكتب الأبحاث والمساهمات المعدنية،الذي أصبح حاليا يحمل اسم المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن،بالإضافة إلى الشركة المنجمية “لتويسيت”.

جدير بالذكرأن هناك اتفاقية شراكة جرى توقيعها في شهر يناير سنة 2012، نُقل من خلالها حق استغلال منجم “زكوندر” إلى الشركة الكندية “مايا غولد أن سيلفر”، والتي تملك نصيبا استغلاليا في حدود 85في المئة، فيما يناهز نصيب المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن إلى 15في المئة من الإنتاج.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!