الدورة 10 للمؤتمر الوطني للرياضة: مغرب الرياضات تسعى لتحقيق أهداف علمية ورياضية عبر

تنظم جمعية مغرب الرياضات، التابعة للمدرسة العليا للتجارة والتسيير بمدينة سطات الدورة 10 للمؤتمر الوطني للرياضة وجائزة مولاي الحسن للألعاب الجامعية،وذلك خلال شهر ماي القادم من سنة 2019 ، ويسعى الطلبة المنظمون لهذه التظاهرة الرياضية الوطنية إلى تحقيق أهداف علمية ورياضية بإعتبار الرياضة أكثر الميادين إسهاما في التنمية داخل التراب الوطني.

وستعرف هذه الدورة مشاركة أزيد من 700 طالب وطالبة ينحدرون من 20 مدرسة عليا عبر أرجاء المملكة سيتنافسون في أزيد من 15 تخصص رياضي، وستمتد هذه التظاهرة الرياضية الكبرى على مدى 3 أيام ساعية إلى بسط رسالة جوهرية مفادها أن هذا الحدث بمثابة قفزة نوعية لتشجيع الممارسة الرياضة الهادفة، فضلا عن كونها فرصة لنشر ثقافة التضامن و الوعي ناهيك عن على الانفتاح على العالم الخارجي من خلال مشاركة طلبة اجانب في المنافسة.

وحسب المنظمون فهذه المبادرة هي تجربة رائدة تشق طريقها بنجاح و تباث نحو مستقبل واعد و مشرق إذ نظمت على مدى 9 سنوات من كيانها تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس تظاهرتين وازنتين شهد لهما بالنجاح من طرف جميع المشاركين، و يأتي في  المؤتمر الوطني للرياضة الذي يجمع مجموعة من الخبراء في الميدان الرياضي بصحبة متخصصين في مجال التسيير سعيا لتقديم مجموعة من الاقتراحات و الحلول بغية النهوض بالرياضة الوطنية وتحسينها بشكل عام.

error: Content is protected !!