- الإعلانات -

عبارة “مرات با هي سبابي” تسرع بمثول زوجة أب الطفل المنتحر أمام النيابة العامة بفاس

- الإعلانات -

اهتز حي الملاح بفاس ، على وقع انتحار طفل شنقا، صباح الأربعاء 6 فبراير الجاري. و أوردت مصادرنا أن الطفل تلميذ بالابتدائي يبلغ حوالي 12 سنة من عمره، أنهى حياته شنقا، و ترك وراءه رسالة يوضح فيها الأسباب التي دفع حياته ثمنا لها .

و قال الطفل وفق ذات المصادر إن  زوجة ابيه هي السبب في محتنه و كتب: “راني تقهرت وعييت وسبابي هي مرات با وبغيت نتدفن حدا أمي”
و أضافت مصادرنا أن السلطات الأمنية، اعتقلت زوجة أب الهالك، للتحقيق معها، بسبب ذكرها في رسالة الوداع التي تركها،  المنتحر  حيث من المنتظر أن تمثل الخميس 7 فبراير الجاري، أمام أنظار النيابة العامة بمدينة فاس، على خلفية الاتهامات التي وجهتها لها الساكنة بتعذيبه ودفعه إلى الانتحار.

وفي صلة بالموضوع خرجت العشرات من النساء  في احتجاجات يحملن زوجة الأب مسؤولية وضعه حدا لحياته، بسبب سوء المعاملة، كما طالبوا بالتحقيق معها في واقعة الانتحار المأساوية.

وعن وضعية الطفل الاجتماعية، قال الجيران بأن والدته توفيت، قبل ثمان سنوات، مشيرين إلى أن والده رفض تسليمه لعائلة والدته، لتتكفل به زوجة الأب، حيث يروي الجيران أنه شوهد مرارا وهو يبكي، ويشتكي من سوء معاملتها له.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!