- الإعلانات -

- الإعلانات -

مئات الأشخاص يهاجمون منزل عائلة مغربية ويعتدون على الأم وأبنائها بهولندا…

- الإعلانات -

اقتحم مئات الأشخاص منزل عائلة مغربية بهولندا تحديدا في منطقة أورك مقاطعة فليفولاند قبل أن تتدخل الشرطة لإنقاذ المغاربة الذين تعرضوا للتعنيف.

وبحسب ما نشرته الصحافة الهولندية فقد حج الى باب منزل العائلة المغربية عشرات السيارات والدراجات الهوائية، كان على متنها المئات من الشباب قاموا في بداية الأمر برمي منزل العائلة المغربية بالحجارة، ثم بعدها أضاءوا الألعاب النارية ودخلوا إلى وسط المسكن، حيث عرضوا الأم واثنين من أبنائها للتعنيف.

وتعود تفاصيل الاعتداء عند تلقي الابن رسائل تهديدية على “واتساب”، وفي ليلة الاعتداء بداية الأسبوع الجاري تبعه بعض الشباب، وهاجموه في الشارع وهو يهتفون اسم “خيرت فيلدرز” المعروف بعنصريته ضد المغاربة والذي وصلت قضيته إلى المحاكم.

وقد تدخل العشرات من رجال الأمن مع الكلاب البوليسية لتفريق الشباب الذين هاجموا الأسرة، لتعتقل الشرطة شخصين فقط لا يتجاوز عمرهما 21 سنة فيما فر الآخرون.

وما زال التحقيق في هذا الحادث، الذي اعتبره عمدة أورك ، بيتر فان مارين، “غير مقبول على الإطلاق”، كما جاء على لسانه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!