ظهور مرض جلدي معد بشفشاون ودعوات لتدخل المصالح الصحية

انتشر مؤخرا بمنطقة بني منصور التابعة لإقليم شفشاون، مرض جلدي مجهول وصفته الساكنة بالخطير.

ونبه رواد مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك إلى خطورة المرض الجلدي، الذي حسب تقديراتهم ظهر منذ أزيد من شهر بالمنطقة المذكورة، غير أن السلطات المحلية اكتفت بإحصاء بعض المصابين بالوباء منذ حوالي أسبوعين، دون تدخل مصالح وزارة الصحة على الخط وتقديم العلاجات أو إعطاء توضيحات حول المرض وأسبابه، خاصة أن سكان المنطقة أكدوا أن المرض معد وينتشر بسرعة بين المصابين.

وطالبت ساكنة المنطقة مصالح وزارة الصحة بضرورة التدخل بشكل استعجالي، لاسيما بمنطقة بني منصور، التي تعرف انتشار كبيرا للوباء الجلدي، وتقديم فحوصات طبية للمرضى في منازلهم، كذلك العمل على محاصرة المرض والحد من انتشاره، عبر توفير العلاج للمصابين الذين ينحذر غالبيتهم من أسر فقيرة، تسكن في بوادي نائية ولا يمكنها تحمل أعباء الانتقال إلى المستشفيات سواء بشفشاون المدينة أو تطوان.

error: Content is protected !!