مهاجر مغربي يقتل صديقه الايطالي لأنه كان سعيدا

- الإعلانات -

اعترف مهاجر مغربي، يبلغ من العمر 27 عاما بقتله صديقه الإيطالي المدعو “ستيفانو ليو”، طعنا بسكين مطبخ.

ووفقا لوكالة الأنباء الإيطالية “أنسا” التي أوردت الخبر، فإن المهاجر المغربي سلم نفسه، نهاية الأسبوع المنصرم، إلى الشرطة، وقال أثناء الاستماع إليه في محاضر الشرطة خلال التحقيقات، أنه ارتكب جريمة القتل في حق صديقه الإيطالي عمدا.

وبرر المهاجر المغربي جريمته لدى الشرطة الإيطالية، بأنه “قتل الضحية لأنه كان يبدو سعيدا و لم يستطع مقاومة سعادته، مشيرا في اعترافاته التلقائية أمام الشرطة أنه أراد “أن يقتل شخصا وأخذ كل ما يملك منه، أبناءه وأصدقائه وأقربائه”.

وأفادت ذات المصدر، بأن المشتبه فيه المغربي دخل في أزمة نفسية بعد طلاقه من زوجته حيث قال: “إن أسوأ شيء قد يقع لك هو أن تعلم بأن ابنك البالغ من العمر أربع سنوات ينادي صديقا لشريكتي السابقة بأبي”.

ويذكر أن السلطات الإيطالية، عثرت على الضحية المواطن الإيطالي الذي تعرض للطعن بسكين غارقا في بركة دمائه، بنهر بو بمدينة تورين، شهر فبراير الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!