“العلوم بمنظور مغاير” الدار البيضاء تحتضن النسخة الرابعة لمهرجان العلوم

في إطار الأنشطة الموازية التي تزخر بها المدرسة الحسنية للأشغال العمومية ينظم الطلبة المهندسون بهذه المدرسة النسخة الرابعة من مهرجان العلوم للعاصمة الاقتصادية تحت شعار “العلوم بمنظور مغاير” وذلك يومي 27 و28 أبريل الجاري بساحة الأمم المتحدة بالدار البيضاء.

وحسب المنظمون، فإن الهدف من هذه الدورة هو تكريس أهمية العلوم باعتبارها غذاء للروح قبل العقل وذلك بتحفيز الشباب المغربي على التكنولوجيا والابداع اذ سيتشرف مهندسو الغد بتبسيط مختلف العلوم النظرية منها والتطبيقية لجعلها لقمة سهلة المنال.

وسيعرف المهرجان برنامجا غنيا ومتنوعا عبر ما يزيد عن 30 ورشة تقوم على مبدأ التبسيط وشرح مختلف الظواهر والتجارب العلمية، كما سيتخلل هذه التظاهر مجموعة من الأنشطة والمسابقات الثقافية والفنية.

وأضاف المنظمون أن مهرجان العلوم يعنى بالأنشطة والورشات العلمية التي ستكون مفتوحة للعلوم أطفال تلاميذ المدارس العمومية والخصوصية طلاب الجامعات والمدارس العليا فضلا عن كل شخص مهتم بالعلوم.

ويذكر أن النسخة الماضية عرفت ما يزيد 4000 زائر وتتوقع اللجنة المنظمة أن يزيد هذا العدد بعد النجاح الباهر الذي حققته هذه الأخيرة، فمهرجان العلوم للدار البيضاء مثال قل نظيره لمدى قدرة أطر الغد في تنظيم تظاهرات وازنة على الصعيد الوطني.

error: Content is protected !!