مولاي امحمد دامو يقيم حفلا بدار المسنين بعين الشق - أنوار بريس

مولاي امحمد دامو يقيم حفلا بدار المسنين بعين الشق

عبد الرحيم الراوي

أحيى الفنان الأمازيغي مولاي امحمد دامو يوم السبت 20 أبريل الجاري، أمسية فنية بدار المسنين بعمالة عين الشق، وهي مبادرة انسانية اتخذتها جمعية السمفونية نوسراك للفن والثقافة -التي يترأسها الفنان دامو- في إطار برنامجها السنوي الذي يتضمن تنظيم حفلات مجانية بمؤسسات خيرية في العديد من مناطق المملكة.

وتعتبر هذه الزيارة لدار المسنين بعين الشق التفاتة لطيفة في وجوه ملأتها التجاعيد، وأوصلتها متاهات الزمن إلى الاستقرار بين جدران تملؤها الوحدة والبؤس.

وقد أكد مولاي امحمد دامو، في مقطع فيديو أن الغاية من وراء تنظيم هذا الحفل، هو إدخال الفرحة والسرور في قلوب هذه الفئة العمرية، وهي في أمس الحاجة الى مثل هذه المبادرات الطيبة، حتى لا ينتابهم إحساس التهميش والنسيان.

للاشارة فهي ليست المرة الأولى التي يقوم فيها مولاي امحمد دامو باتخاذ مثل هذه المبادرات، فماضي هذا الفنان مشهود له بالأعمال الخيرية ذات بعد انساني واجتماعي صرف، كما أن صاحب فكرة السامفونية الأمازيغية، فنان يعتز بجذوره المغربية التي لا يتوانى في التعبيرعنها، كلما سنحت له الفرصة داخل أو خارج الوطن.

تحدث الى أنوار بريس في إحدى المناسبات، و كشف لها عن حضوره في الساحة الفنية من خلال أعمال جديدة معللا غيابه بكون القنوات الوطنية، تتعتمد سياسة جديدة في البحث عن البوز بدل الموسيقى الراقية والهادفة.

error: Content is protected !!