اندلاع نيران بمحطة معالجة المياه العادمة بالحاجب - أنوار بريس

اندلاع نيران بمحطة معالجة المياه العادمة بالحاجب

حلت اليوم الإثنين اللجنة المركزية من المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح الشرب ،قطاع الماء ،المشرفة على تتبع إنجاز مشروع محطة معالجة المياه العادمة لمدينة الحاجب و التي تم احداثها بالجماعة الترابية ايت نعمان بعد تعرضها لحريق كبير زوال يوم الأمس الأحد،و الذي أتى على أحد خزانيها للمياه، و أتلف معدات كهربائية للتحكم في التشغيل.و لحد اليوم ما زالت أسباب الحريق مجهولة و إن كان ترجيح  كفة لهيب التلحيم قويا باعتبار تعرض أحد العمال الذي كان يقوم بذات الخزان بعملية التلحيم لحروق من الدرجة الأولى  نقل على إثرها  إلى المستشفى الإقليمي الأمير مولاي الحسن بالحاجب حيث تلقى الإسعافات الضرورية، يبلغ حوالي ثلاثين سنة من العمر  ويحمل الجنسية السينيغالية تابع لشركة التلحيم بالدار البيضاءالتي تمت الاستعانة بخدماتها من طرف الشركة المكلفة بعمليات بناء المشروع و مقرها بمدينة ميدلت.وقد تطلبت عملية إخماد النيران مجهودات جبارة من طرف رجال الوقاية المدنية ،إذ استلزمت عملية الإطفاء زهاء أربع ساعات متتالية خاصة و أن الخزانين يحتويان على مصفات بلاستيكية قابلة للإشتعال بسرعة كبيرة.و من المنتظر أن تحل لجنة خبراء لمعاينة البناية لاتخاذ الإجراء المناسب من إعادة بناء الخزان أو ترميمه وتجهيزه من جديد.و يشاع أنه كان من المنتظر انطلاق تشغيل المحطة نهاية هذا الأسبوع.

والجدير بالذكر ان تكلفة المشروع قد حددت في مبلغ 84مليون درهما وكان منتظرا أن تنطلق عملية تصفية المياه العادمة خلال شهر ماي 2018 بعد ان انطلقت عملية بناء المشروع خلال شتنبر 2016 لكن بقي ذلك حبرا على ورق.

error: Content is protected !!