تلميذ من خنيفرة يفوز بالمرتبة الأولى جهويا في “المسابقة الوطنية لفن الكاريكاتور التربوي”

أحمد بيضي

 حاز التلميذ بوستى ماسين، من مؤسسة الأنوار بخنيفرة، على الرتبة الأولى في “المسابقة الوطنية لفن الكاريكاتور التربوي”، عن لوحة فنية قام بإنجازها حول “التسامح والعيش المشترك”، بتأطير من ذ. بوشتى الشوهاني، وبذلك حجز بطاقة التأهل لتمثيل جهة بني ملال خنيفرة في تصفيات المسابقة الوطنية المرتقب احتضانها بمدينة تطوان، والمقرر تنظيمها هذه السنة تحت شعار “في مستقبلنا واثقون”، وفق مصادر تربوية.

وصلة بالمعطيات الأولية، فالتلميذ الفائز، يتابع دراسته بالسنة الخامسة ابتدائي بالمؤسسة المذكورة، ووالده يعمل أستاذا للغة الفرنسية بالثانوية الإعدادية ابن عبدون بخنيفرة، وقد تفاعل المتتبعون للشأن التربوي، ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، مع فوز التلميذ ماسين بشكل لافت، بينما علق فنان الكاريكاتور المغربي ناجي بالناجي، في تعليق له، بدعوة التلميذ إلى المشاركة في النسخة الثالثة من المسابقة الوطنية الخاصة بالأطفال، المقرر تنظيمها بمدينة أكادير، في الفترة الممتدة من 13 إلى 15 يونيو المقبل، على هامش فعاليات المهرجان الدولي للكاريكاتير، والتي خصصت هذا العام لموضوع أطفال الشوارع.

ومعلوم أن مشاركة التلميذ الفائز، في مسابقة “فن الكاريكاتور التربوي”، قد جاءت بناء على المذكرة الوزارية (019/ 19) في شأن التشبيك الموضوعاتي في المجالاتت الثقافية الإبداعية والفنية بين الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، والمضمنة ضمن مشاريع الرؤية الإستراتيجية 2015/ 2030، من باب تثمين روح وفلسفة برنامج مدرستي، وترسيخ المهارة الإبداعية والمعاني والقيم الجمالية لدى المتعلمات والمتعلمين.

 

error: Content is protected !!