شاب مغربي يتعرض لطعنات قاتلة من قبل متطرفين ارلانديين أمام المسجد

تعرض شاب مغربي، الجمعة 10، لجريمة قتل بشعة، من طرف بعض الشباب الإيرلنديين، بعدما كان متوجها لأداء صلاة المغرب.

وحسب التدوينة التي كتبها محمد عبد الوهاب رفيقي المعروف بـ “أبو حفص”، عبر صفحته الرسمية بالفايسبوك، فإن الشاب الذي يبلغ من العمر 19 سنة، تعرض لعملية الطعن، بواسطة سكين، من طرف بعض الشباب الإيرلنديين، وذلك أمام أحد المساجد بإيرلندا.

وقال أبو حفص، في تدوينته ” إنني مصدوم ومفجوع بوفاة ابن صديقي الركراكي الأستاذ بالمعهد العالي للإعلام والاتصال، والذي استقبلني ضيفا بمنزله بدبلن.

error: Content is protected !!