عيش المغاربة تحت مجهر التقارير الدولية أرقام صادمة عن نقص التغذية ببلادنا

أنوار التازي

كشف تقرير دولي صادر عن منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة والصندوق الدولي للتنمية الزراعة ومنظمة اليونسيف عن أرقام صادمة بخصوص نقص التغذية في العالم حيث يقدر عدد الأشخاص الذين يعانون منالجوع 821 مليون شخصا.

وأورد التقرير المعنون ب”نظرة إقليمية عامة حول حالة الامن الغذائي والتغذية في الشرق الأدنى وشمال إفريقيا” أن52 مليون شخص من هذه المنطقة يعانون سوء التغذية بينهم 1.4 مليون مغربي يعانون نقص التغذية المزمن ما يمثل 3.9 في المئة من نسبة السكان حتى سنة 2017.

وأشار التقرير الدولي إلى أن نسبة مهمة من المغاربة يقدر بحوالي 5.7 يعانون نقص التغذية خلال العشر سنوات الماضية، مشيرا إلى أن العدد تراجع الى 3.9 في المئة خلال سنة 2014و2016 وهي النسبة ذاتها المسجلة خلال السنتين الماضيتين.

ويعاني 14.5 بالمئة من الاطفال المغاربة التقزم ومرض الهزال، في حين بلغت نسبة الاطفال دون سن الخامس الذين يعانون نقص الوزن 3.1 بالمئة حسب ما أورده التقرير.

وعن أسباب نقص التغذية في العالم يرجع التقرير ذلك إلى التقلبات المناخية والجفاف والفياضات والعواصف في السنوات الماضية والنزاعات المسلحة والحروب التي تشهدها المنطقة.

وأورد المصدر ذاته، أن عدد الأشخاص الذين يعانون الجوع في الجزائر وصل إلى 1.9 مليون جائع ومصر 4.6 ملايين والسعودية 1.8 مليون والسودان حوالي 10 ملايين واليمن 9.5 مليون جائع.

و مـا تـزال الأدلة المتاحة هذا العام تشـر إلى ارتفاع معدلات الجوع في ً العـالم ووفقـا للبيانات المتاحة، ازداد عدد الأشخاص الذين يعانون من الجوع خلال السـنوات الثالث الماضية وعادت المستويات إلى ما كانـت عليـه قبـل عقد من الزمن.

error: Content is protected !!