غضب واستياء ساكنة “تامسنا” يرغم وزارة الأوقاف على افتتاح أكبر مسجد

عبدالنبي اسماعيلي
عرفت مدينة تامسنا جنوب العاصمة الرباط، افتتاح ثاني أكبر مسجد في المغرب بعد مسجد الحسن الثاني، يوم 17 ماي، ويسمى هذا الأخير بالمسجد الاعظم.

ويعد هذا المسجد ثاني أكبر المساجد المغربية، حيث اعترف له من طرف أصحاب الشأن المحلي بكونه معلمة عمرانية بامتياز، إذ إنه مؤسسة كاملة المرافق في ساحة شاسعة، كما أنه مفتوح على العديد من الممرات.

إن المسجد الاعظم لمدينة تامسنا بمثابة جوهرة من جواهر الصناعة الحرفية المغربية، حيث إنه قد زين بألوان زاهية وزخارف جميلة تهيم بك في ابداع الصناعة التقليدية المغربية والفن المعماري الاصيل، كما أن بابه الرئيسي يسافر بك إلى عالم القصور الفخمة، وتتوسط بهوه نافورة، كما انه يتوفر على قاعة للمحاضرات إضافة لمكان الصلاة.
وقد كانت المدينة تعرف في الأيام القليلة قبل افتتاح المسجد ردود أفعال حول عدم افتتاحه كل هذه المدة الطويلة، خاصة وانهم قد راسلوا وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية يطالبونها بالتدخل لأجل فتح المسجد الكبير في هذه المنطقة، أمام المصلين ليؤدوا صلواتهم به.
كما أن وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية كانت قد أنهت عملية تشييده في سنة 2015، وكانت تنتظر فقط  تدشينه.
error: Content is protected !!