11 دولة ستشارك في الدورة 31 من “المهرجان الدولي للمسرح الجامعي للدار البيضاء”

تنظم كلية الآداب والعلوم الإنسانية بنمسيك في الفترة الممتدة ما بين 2 و 7 يوليوز فعاليات الدورة 31 من المهرجان الدولي للمسرح الجامعي للدار البيضاء تحت شعار “المسرح والتغيير” باعتبار أن التغيير خاصية المسرح في تاريخه ومدارسه وتواصله وتطوره وديناميته.

وحسب بلاغ توصلت أنوار بريس بنسخة منه، فإن هذه الدورة ستعرف مشاركة كل من فرنسا، إيطاليا، ألمانيا، الكوت ديفوار، غينيا، مصر، تونس، كوريا، المكسيك، أمريكا، الصين، بالإضافة إلى بعض جامعات من المغرب البلد المنظم، والتي ستقدم عروضا مسرحية بمختلف الفضاءات الثقافية والفنية الواقعة بمدينة الدار البيضاء، كالمركب الثقافي مولاي رشيد، مسرح سيدي بليوط، استوديو الفنون الحية مسرح المركز الثقافي الفرنسي، فضاء عبد الله العروي بالكلية..

وحسب برنامج الدورة، قررت إدارة المهرجان إقامة أنشطة موازية تتجلى في تنظيم خمسة ورشات تكوينية، ترمي إلى تلقين مبادئ المسرح وتكوين الممثل عبر الحركة والصوت والتماثل الإبداعي، سيسهر على تأطيرها خبراء وأساتذة من أمريكا والمكسيك، وإيطاليا والمغرب..

وأشار البلاغ إلى أن الدورة 31 لمهرجان الدولي للمسرح الجامعي للدار البيضاء سيعرف تكريم كل من المخرج والدراماتورج بوسرحان الزيتوني، والممثل المسرحي والسينمائي والمخرج رشيد فكاك، والممثلة زهيرة صديق، والإعلامي والمنتج الفني إدريس الإدريسي.

كما ذكر البلاغ الى أن هذه الدورة على غرار سابقتها ستعرف تنظيم موائد مستديرة لمناقشة محاور مركزية، من بينها الصمت والحركة والتفاعل…

error: Content is protected !!