أزيد من 279 ألفا مغربي مسجل في الضمان الاجتماعي بإسبانيا

كشفت وزارة العمل والهجرة والضمان الاجتماعي الإسبانية، بأن عدد المغاربة المنخرطين في مؤسسات الضمان الاجتماعي بإسبانيا بلغ إلى حدود نهاية شهر ماي الماضي ما مجموعه 279 ألفا و 965 شخصا.

وأكد بيان الوزارة الإسبانية، الأربعاء 19 يونيو الجاري، أن المغاربة حافظوا على المركز الأول ضمن لائحة العمال الأجانب المنخرطين في مؤسسات الضمان الاجتماعي من خارج مجموعة الاتحاد الأوربي متبوعين بالصينيين بـ 106 آلاف و 475 منخرطا ثم القادمين من الإكوادور بـ 75 ألفا و 170 منخرطا والكولومبيين بـ 70 ألفا و 887 شخصا.

وأوضح نفس المصدر أن عدد العمال الأجانب المسجلين في منظمات ومؤسسات الضمان الاجتماعي بإسبانيا بلغ خلال الخمسة أشهر الأولى من عام 2019 ما مجموعه 2 مليون و 155 ألفا و 140 منخرطا بزيادة قدرت نسبتها بـ 54 ر7 في المائة بالمقارنة مع نفس الفترة من عام 2018 أي ما يمثل زيادة بـ 151 ألفا و 87 منخرطا.

وأضاف أن عدد العمال الأجانب المسجلين في مؤسسات الضمان الاجتماعي من خارج دول الاتحاد الأوربي يقدر في المجموع بمليون و 265 ألفا و 626 منخرطا في حين يقدر عدد العمال الأجانب الذين ينتمون لدول الاتحاد بـ 889 ألفا و 522 منخرطا.

وأشار ذات التقرير، بأن عدد الأجانب المسجلين بالضمان الاجتماعي خلال شهر ماي الماضي قد عرف زيادة قدرت نسبتها بـ 3 ر3 في المائة وهو ما يمثل زيادة بـ 68 ألفا و 749 شخصا مقارنة مع شهر أبريل الماضي.

وأكد التقرير أن عدد الأجانب المنخرطين بمختلف مؤسسات الضمان الاجتماعي سجل زيادة مهمة خلال أربعة أشهر متتالية (زائد 59 ألفا و 443 منخرطا في شهر أبريل الماضي وزائد 41 ألفا و 677 منخرطا في شهر مارس ثم زائد 18 ألفا و 500 في شهر فبراير الماضي).

وحسب آخر معطيات المعهد الوطني للإحصاء، فإن عدد المغاربة الذي يقيمون بصفة شرعية بإسبانيا بلغ إلى حدود الفاتح من شهر يناير الماضي ما مجموعه 812 ألفا و 412 شخصا بزيادة قدرت نسبتها بـ 4 ر5 في المائة بالمقارنة مع السنة الماضية.

error: Content is protected !!