البنك الدولي يقدم 500 ميلون دولار للمغرب دعما للتعليم ماقبل المدرسي…

قدم البنك الدولي دعما للمغرب بقيمة 500 مليون دولار أي ما يساوي (4.77 مليار درهم)، لدعم السلطات المغربية في مجال التعليم “قبل المدرسي”.

وقد أعلن البنك الدولي عبر بلاغ له عن إطلاق هذا البرنامج الجديد “برنامج دعم قطاع التعليم بالمغرب”، والذي خصص له 500 مليون دولار، بهدف تعزيز مهارات وكفاءات المعلمين وتعزيز المرفق الإداري لقطاع التعليم بشكل مجمل، وتهيئة المناخ الجيد والظروف المواتية للأطفال من أجل الاستفادة من تعليم جيد، وذلك تماشيا مع رغبة السلطات في تعميم التعليم قبل الابتدائي على الجميع بحلول عام 2027.

وأوضح البلاغ أن هذا البرنامج الممول من طرف البنك الدولي، على الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم “2015-2030″، لتطوير القطاع وتعزيز الرأس المال البشري لأطفال المغرب.

كما أكد البنك على أن 50 في المائة من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و 5 سنوات هم الذين استفادوا من التحضير للمرحلة الابتدائية من خلال مرحلة قبل التمدرس، دون غيرهم، مبرزا خطورة ذلك على مسار التعليم للأطفال، وإن كان البعض يجهل ذلك أو يتجاهله، بحسب ما جاء في البلاغ.

ومن جانبها صرحت ماري نيللي، مديرة عمليات البنك الدولي للمغرب الكبير، أن هذا البرنامج الجديد، سيعزز كفاءة قطاع التعليم، من خلال تحسين الوصول إلى التعليم الجيد قبل الابتدائي، وذلك من خلال الاستثمار في تدريب جيد للمعلمين والدعوة إلى مواجهة تحديات جود التعليم.

وختمت مديرة البنك تصريحها بالإشادة بما حققه المغرب من تقدم ملموس في مجال التعليم قائلة : “قد استطاع الحصول على تعليم للفتيات والفتيان على حد سواء، في مختلف المدن والقرى، ولكن فيما يتعلق بإنجازات التعلم، فإن المغرب يكافح من أجل الانطلاق”.

error: Content is protected !!