هذا ماقررته الولايات المتحدة الأمريكية في سياق حربها التجارية مع الصين

فرضت الولايات المتحدة عقوبات على خمس شركات تكنولوجية صينية، في إطار الحرب التجارية التي تخوضها الولايات المتحدة والصين، قبل أيام من لقاء بين الرئيسين دونالد ترامب وشي جينبينغ.

وقد أدرجت وزارة التجارة الأمريكية، الجمعة 21 يونيو، شركة “سوغون” الكبرى للالكترونيات، وثلاثة من فروعها لتصنيع الرقائق، ومعهدا معلوماتيا تابعا للجيش الصيني، في قائمة الشركات التي يحظر عليها بيع الأدوات التكنولوجية، واعتبرت إدارة ترامب أن هذه الشركات ” تصرفت ضد الأمن القومي أو مصالح السياسة الخارجية للولايات المتحدة “.

و يشار إلى أن التوترات التجارية بين واشنطن وبكين أثرت على قطاع التكنولوجيا، منذ أن منعت واشنطن في شهر ماي الماضي حصول شركة (هواوي) العملاقة ،ثاني أكبر شركة في العالم للهواتف الذكية، على التكنولوجيا الأمريكية لأسباب أمنية.

وردا على ذلك، أعلنت بكين عن إنشاء قائمتها السوداء للشركات الأجنبية “غير الموثوق بها”، ومع ذلك، قررت الولايات المتحدة والصين استئناف الحوار على أعلى مستوى لمحاولة وقف هذا التصعيد التجاري الذي لا يمكن توقع نتائجه.

ومن المقرر أن يلتقي ترامب والرئيس الصيني شي جينبينغ الأسبوع المقبل خلال قمة مجموعة العشرين في اليابان.

error: Content is protected !!