إعتقال ساعي البريد احتفظ بعشرات الرسائل في منزل بالراشدية وهذه التهم التي يواجهها

التازي أنوار

في سابقة من نوعها تمكنت عناصر الدرك الملكي بإقليم الراشدية الثلاثاء 25 يونيو الجاري من توقيف ساعي البريد وذلك لإشتباه تورطه في إنتهاك سرية المراسلات.  

وحسب مصادر محلية، فإن عناصر الدرك الملكي عثرت على أكوام من الرسائل البريدية مهملة في منزل المعني بالامر لم يقم بتسليمها إلى أصحابها، تنوعت محتوياتها بين بطاقات بريدية ورسائل رسمية واستدعاءات ومستندات وفواتير تعود لعشرات القاطنين بالأحياء التي كان يغطيها، مشيرة أنه كان يحتفظ بها بمنزله دون أن يسلمها لأصحابها.

وعن سبب إقدام المعني بالامر على هذا الفعل، أوضحت المصادر ذاتها أنه لم يتم الكشف بعد عن السبب وراء احتفاظ ساعي البريد بالكم الكبير من المراسلات في منزله بدل تسليمها لأصحابها، مبرزة أنه تم العثور على هذه الطرود بعدما أقدم أشخاص مجهولين على سرقة منزل المعني بالأمر مما سمح باكتشاف أمره.

ولا تزال الأبحاث والتحريات مستمرة للكشف عن ظروف وملابسات الواقعة من قبل عناصر الدرك الملكي، فيما تم وضع ساعي البريد تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النابة العامة المختصة.

 

error: Content is protected !!