سباق ضد الساعة لتجنب تعفن الأضاحي و هذا ما قررته “أونسا”

التازي أنوار

أوضح بلاغ للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، أن عملية ترقيم الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى 1440 هـ الموافق 2019، انطلقت شهر أبريل المنصرم، بدعم من وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، شملت إلى حدود الثلاثاء 25 يونيو الجاري، أزيد من أربعة ملايين ونصف مليون رأس من الأغنام والماعز.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن ترقيم جميع الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى يتم باستخدام حلقة صفراء اللون تحمل رقما تسلسليا فريدا، وعبارة عيد الأضحى ونجمة وتجسيدا لرأس كبش، حيث يتم تثبيت هذه الحلقة على إحدى أذني الأضحية من أجل تتبع مسارها والتعرف على مصدرها عند الضرورة.

وذكرت “أونسا” أنه تم تسطير هذه السنة، على غرار السنة الماضية، برنامج عمل يتضمن مجموعة من الإجراءات، منها تسجيل المربين وترقيم الأغنام والماعز ومراقبة مياه شرب الأضاحي، ومراقبة الأدوية البيطرية والأعلاف ومراقبة فضلات الدجاج عند مغادرتها من الضيعات وكذا عند وصولها لوجهتها.

ومن المرتقب، أن يتم ترقيم خلال السنة الجارية أكثر من 7 ملايين رأس من الأغنام والماعز المهيأة بمناسبة عيد الأضحى.

ويشار، إلى أن السنوات السابقة خلال عيد الأضحى عرفت حالة من الاستياء والغضب في صفوف المواطنين جراء تعفن اللحوم بسبب أعلاف الماشية التي تبين أنها “فضلات الدجاج”

error: Content is protected !!