مغاربة ضمن ضحايا قصف مركز للهجرة بليبيا والقنصلية المغربية بتونس تدخل على الخط

وحسب وكالة الأنباء الأمريكية “أسوشايتد بريس” فإن عددا كبيرا من القتلى يتحدرون من السودان والمغرب إضافة إلى مواطنين من إفريقيا جنوب الصحراء، وقالت الوكالة إنها التقت بلاجئين ناجين من القصف، وأكدوا لها أن مركز الاحتجاز كان يضم 150 مهاجرا، وأنهم محتجزون من طرف قوات خفر السواحل الليبية لمحاولاتهم الهجرة غير الشرعية نحو أوروبا.

القنصلية العامة  المغربية بتونس لم تؤكد الخبر ولكن في نفس الوقت لم تنفيه، واكتفت بنشر بيان يومه الأربعاء، أكدت فيه أنها تتابع عن كثب أنباء احتمال وجود مواطنين مغاربة ضمن ضحايا القصف من جنسيات مختلفة،  و قامت القنصلية العامة للمملكة المغربية بالجمهورية التونسية بربط اتصالات مباشرة مع السلطات الليبية المختصة بطرابلس التي أكدت أن فرق الإنقاذ المختصة تباشر حاليا عمليات البحث والتحري لتحديد هويات الضحايا”.

error: Content is protected !!