إصابة 6 مغاربة في قصف مركز إيواء للهجرة غير النظامية بليبيا

يوسف هناني

كشفت مصادر إعلامية في العاصمة الليبية طرابلس أن حوالي 300  مهاجر لايزالون محتجزين بمركز إيواء للهجرة غير النظامية بمنطقة “تاجوراء” بالضاحية الشرقية للعاصمة الليبية طرابلس بالرغم مما تعرض له من قصف أدى إلى مقتل وجرح العشرات من المهاجرين غير النظاميين من جنسيات عربيه وإفريقية.

وأعلن مكتب منظمة الصحة العالمية في ليبيا أمس الجمعة، أن حصيلة القصف الجوي الذي استهدف مركز إيواء المهاجرين ب”تاجوراء” ارتفعت إلى 53 قتيلا من بينهم 6 أطفال و140 جريحا من بينهم مواطنون مغاربة.

وفي سياق متصل أعلنت مصادر ديبلوماسية مغربية أن القنصلية العامة للمغرب في العاصمة تونس سجلت إصابة 6 مواطنين مغاربة نقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاجات اللازمة، موضحة أن اثنين منهم أصيبا بجروح متفاوتة الخطورة، فيما أصيب أربعة آخرون بجروح طفيفة.

وجددت القنصلية العامة للمغرب في العاصمة تونس التأكيد على أنه لم تثبت، إلى حدود الآن، أية وفاة من ضمن المواطنين المغاربة في حادث قصف مركز “تاجوراء” الذي كان يضم ثمانية عشر مواطنا مغربيا، مضيفة أنه يتواصل، إلى حينه، التأكد من هويات وجنسيات الجثث التي تم استخراجها.

وكشفت مصادر ديبلوماسية مغربية أن المصالح القنصلية بسفارة المغرب في تونس اتخذت، بتنسيق مع جميع المؤسسات المغربية المعنية، كافة التدابير المرتبطة بتحديد هوية المواطنين المغاربة وإجلاء الجرحى وإسعافهم وترحيل جثامين المتوفين في حال تأكد وجود مواطنين مغاربة من ضمن الضحايا.

وأضافت أنه بالموازاة مع المواكبة الميدانية للمصالح القنصلية، تم وضع خليتي أزمة بكل من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، وبالقنصلية العامة بتونس، ويمكن التواصل معهما على الرقمين الهاتفيين التاليين:   (+212 613500678)، (21698765801+) بالإضافة إلى البريد الالكتروني [email protected] .

error: Content is protected !!