مالية الجمعيات تدفع قضاة جطو لإصدار تقرير شامل وقطاعات وزارية محط الإفتحاص والتدقيق

التازي أنوار

يحط قضاة المجلس الاعلى للحسابات بعدد من الوزارات لافتحاص تمويل الجمعيات التي استفادت من الدعم الاجتماعي المقدم لها، وشملت عملية التدقيق والافتحاص عشرة قطاعات وزارية همت صرف ملايير السنتيمات تلقتها جمعيات الاعمال الاجتماعية التي تقدم خدمات في مجال الترفيه والاصطياف والدخول المدرسي للموظفين.

وراسل ادريس جطو الرئيس الاول للمجلس الاعلى للحسابات عدد من الوزارات لمده بلائحة الجمعيات التي استفادت من الاعانات خلال الفترة الممتدة من 2014 الى 2018.

وحسب مراسلة وجهها رئيس المجلس الاعلى للحسابات الى وزيرة الاسرة والتضامن بسيمة الحقاوي، فإن اخر أجل لمد المجلس بلائحة الجمعيات المستفيدة من الدعم سواء من لدن القطاع المعني أو المؤسسات والهيئات العمومية الخاضعة لوصايته هو شهر يوليوز الجاري 2019.

وجاء في المراسلة ” أطلب منكم موافاة المجلس ببرنامج استعمال هذه الاعانات وبنسخ من الاتفاقيات المبرمةمع الجمعيات منذ سنة 2014″.

ويستعد المجلس الاعلى للحسابات فور الانتهاء من هذه الزيارات وعمليات التدقيق والافتحاص لعدد من القطاعات الحكومية لإعداد تقرير مفصل وشامل حول أموال دعم جمعيات الاعمال الاجتماعية الوزارية التي تعمل على تقديم خدمات تتوزع بين التنشيط والترفيه والاصطياف.

error: Content is protected !!