+ فيديو+خسائر في قطاعي الحبوب والقطاني والحليمي يعترف بغياب إطار منظم للشباب المقاول

التازي أنوار

قال أحمد الحليمي المندوب السامي للتخطيط “إن مساهمة القطاع الفلاحي في الدفع بالنمو ستكون سلبية بنسبة 2.9 بالمئة خلال السنة الجارية 2019 بعدما وصلت 15.2 بالمئة خلال السنة الماضية 2018.”

وأوضح الحليمي خلال ندوة حول الوضعية الاقتصادية لسنة 2019 وأفاقها لسنة 2020 الثلاثاء 9 يوليوز الجاري بالدار البيضاء، أن سنة 2019 ابتدأت بمستوى جيد لكن سرعان ما تغيرت خاصة في فصل الشتاء، حيث تضررت منتوجات الحبوب والقطاني بعدد من الأقاليم خاصة الجنوبية، مشيرا إلى أن الفواكه والخضر والمواشي لم تسجل أي ضرر بل حققت تطورا ملحوظا.

وأكد الحليمي، على أنه اليوم بحاجة إلى وقفة باعثها الأساسي وأهدافها نابعة من قيم -المواطنة الاقتصادية- لتوزيع فوائد الإنتاج على الجميع للحد من الفوارق الاجتماعية وتحمل المغاربة لجميع الإصلاحات بتكلفتها وفوائدها الموزعة بكيفية عادلة ومتحاور حولها ومخطط لها ومتفق على آفاقها الزمنية ومردوديتها للجميع.

وأبرز المصدر ذاته، أن الشباب المقاول اليوم لا يتوفر على إطار منظم يشارك فيه بشكل أوسع وبطريقة تشاورية وفق برامج تنبني على التخطيط الاستراتيجي وفق معايير واليات التقييم.

وذكر أن الوضع الدولي جد معقد اقتصاديا وجيو استراتيجيا ما يعطي انعكاسات سلبية على الاقتصاد الوطني خاصة في ظل الصراع التجاري والاقتصادي بين أمريكا والصين من أجل تملك الريادة في ميدان التكنولوجيا والرقمة، مشيرا إلى أن التجارة الدولية انخفضت بشكل كبير من 5.5سنة2017 إلى 2.6 سنة 2019.

error: Content is protected !!