بعض ما تناولته الصحف المغربية الصادرة يوم الثلاثاء 16يوليوز

  

• معدل النجاح يواصل تحطيم الأرقام القياسية. فبعد أن كان أقل من 45 في المئة من المرشحين يحصلون على شهادة الباكلوريا، أصبح المعدل اليوم يناهز 80 في المئة. ورغم أن معدل النجاح مشجع، إلا أنه يبقى كذلك مفاجئا، خاصة وأنه يسجل في سنة دراسية تميزت بخوض الأساتذة لإضرابات امتدت لأسابيع. وبحسب وزارة التربية الوطنية، فإن هذا المعدل هو نتيجة لتعبئة شاملة للتلاميذ والآباء والأساتذة على حد سواء من أجل استدراك الزمن المدرسي، مشيرة إلى أن مستوى صعوبة الامتحانات بقي على حاله.

• هل قطاع صناعة السكك الحديدية بالمغرب قادر على تحقيق نفس الإقلاع الذي حققه قطاعا صناعة الطيران وصناعة السيارات؟ وبعد أزيد من سنتين من إطلاقه، اكتفى القطاع بتحقيق منجزات هزيلة. ويبدو أن هيئات التجمع الصناعي للسكك الحديدية المغربية، التي تم إطلاقها مطلع 2016، تعاني من أعطاب عقب رحيل رئيسها حسن ربوحات، المدير التنفيذي للشركة الشريفة لمعدات السكك الحديدية. ولم يبارح عقد البرنامج الذي يربط هيئات التجمع الصناعي بالدولة مراحله الأولى منذ سنة 2017، ولا يزال الغموض يلف مستقبله. 

أوضح تقرير أممي أن 45 بالمئة من المغاربة يعانون الفقر والهشاشة والحرمان الشديد و13 بالمئة من المواطنين معرضين للفقر متعدد الأبعاد، هذا الأخير الذي يدرس ليس فقط بحساب دخل الفرد بل أيضا في تجلياته وأبعاده المتعددة مثل فقر الصحة ونوعية العمل والافتقار للأمان.

وأكد المصدر ذاته، أن تجليات الفقر بالمغرب تتمثل في كون 42 بالمئة يعانون من فقر التعليم و32 بالمئة يقاسون المعيشة الاساسية فيما بلغت نسبة فقر الصحة 13 بالمئة. ويوضح مؤشر الفقر متعدد الابعاد لعام 2019 الذي أصدره برنامج الامم المتحدة الانمائي أنه في 101 دولة تمت دراستها من بينها 31 دولة بدخل قومي منخفض و68 بدخل قومي مرتفع أن هناك 1.3 مليار يعانون الفقر متعدد الابعاد، بينهم 663 مليونا من أطفال دون السن 18 وحوالي الثلث منهم أطفال دون سن العاشرة غالبيتهم يعيشون في جنوب آسيا وأفريقيا جنوب الصحراء وتنقسم أعدادهم بالتساوي على هاتين المنطقتين.

• دعا الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة إلى إضراب وطني يومي 23 و24 من الشهر الجاري، وندد الاتحاد، في بلاغ له، بانسداد آفاق التجاوب الحكومي مع مطالب هذه الفئة مع استمرار إقصائها. ورأى البلاغ أن ذلك “يشكل حيفا بسبب اشتراكهم مع فئات أخرى في المهام وفي مستوى التكوين وفي الشهادات وفي التخصصات وفي المسؤوليات، لكنهم لا يتساوون مع هذه الفئات المماثلة لهم في الأجور وأنماط الترقي وفي الوضع الاعتباري وتكافؤ الفرص، زيادة على إقصائهم من مناصب المسؤولية ذات الطابع التدبيري وتبخيس كفاءاتهم وتمرير مهامهم واختصاصاتهم إلى فئات أخرى”. وأعلن الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة عن رفضه لمشروع القانون 97.15 الذي يرى أنه يسعى لإقبار حق الاضراب، واصفا إياه بالمخيب لآمال وتطلعات الشغيلة، إذ يجهز على مكتسباتها التاريخية التي حققها بفضل عقود من النضال والكفاح والتضحيات.

• أكدت مؤسسة (جان جوريس) في تحليل لتطور الاقتصاد المغربي، أن المملكة حققت أداء اقتصاديا متميزا خلال السنوات الأخيرة، من خلال اعتماد تقويم منتج أتاح بقاء النمو قويا على الرغم من الصدمات الخارجية . وقالت المؤسسة، التي ركزت تحليلها على التحولات الهيكلية للاقتصاد المغربي خلال العشرين سنة الماضية إن “المغرب ينظر اليه اليوم كمختبر لمسار تنموي مثير للاهتمام ، لاسيما بسبب موقعه الأورو – افريقي وطموحه ليصبح “قطبا اقتصاديا” في اتجاه القارة. وأبرز المصدر نفسه أنه ضمن بيئة شمولية تتسم بتباطؤ نمو الاقتصاد العالمي، والذي أرخى بظلاله على الاقتصاد الأوروبي منذ الأزمة المالية لسنة 2008، حقق الاقتصاد المغربي نموا حقيقا بمعدل سنوي قدره 4،2 في المئة ما بين 2000 و2019 .

• إطلاق المنصة الجامعية الرقمية المغربية المخصصة للدروس المفتوحة والمكثفة عبر الأنترنيت. وتروم المنصة الجامعية الرقمية المغربية، التي جرى تطويرها بشراكة بين الوزارة والمجموعة الفرنسية ذات النفع العام “GIP FUN-MOOC”، والتي تعتبر الأولى من نوعها بالمغرب والقارة الإفريقية، تطوير دروس خاصة عبر الأنترنيت موجهة لمجموعات صغيرة، وتعزيز التعاون بين الجامعات المغربية والفرنسية بهدف تطوير تكوينات عن بعد مشتركة، والتي تتلاءم مع خصوصيات التعليم العالي بالمغرب. وتقترح المنصة عدة محتويات في مجالات متنوعة، ويتعلق الأمر بالتربية والتكوين وعلوم المهندس والإعلاميات والاقتصاد والمالية والعلوم الأساسية والصحة واللغات وريادة الأعمال والبيئة والعلوم الإنسانية والحقوق.

• أعلن المكتب النقابي الموحد للكونفدرالية الديمقراطية للشغل لمستخدمي شركة “سامير” عن تنظيم اعتصام بالمدخل الرئيسي للشركة بالمحمدية على الطريق الساحلية في 3 غشت المقبل، وذلك في إطار البرنامج النضالي المفتوح منذ 4 سنوات، “من أجل الإصرار على المطالبة بحماية حقوق المأجورين وإنقاذ المصفاة المغربية للبترول. وحمل المكتب النقابي المسؤولية الكاملة للحكومة عن الوضعية “الخطيرة”، التي وصلتها قضية شركة سامير، مؤكدا في الوقت ذاته، على مطالبة الحكومة باعتماد مخطط استعجالي للإنقاذ من أجل حماية المصالح المغربية المرتبطة بالموضوع، والعمل على الاستئناف العاجل للإنتاج الفعلي تحت كل الصيغ الممكنة.

• يستعد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني للإفراج عن المذكرة التأطيرية لمشروع قانون المالية برسم سنة 2020، وهي المذكرة التي ستحدد التوجهات الكبرى لميزانية السنة المقبلة. وكشفت مصادر عليمة أن الحكومة تضع على رأس أولوياتها الاستمرار في تنزيل المشاريع التي كانت موضوع اتفاقيات موقعة أمام صاحب الجلالة الملك محمد السادس. وفي الوقت الذي تواصل وزارة الاقتصاد والمالية الإعداد التقني لمشروع قانون المالية في انتظار الحسم في التوجهات السياسية، خاصة في ما يتعلق بالاعتمادات التي ستترصد لبعض القطاعات الاجتماعية وعدد المناصب المالية للسنة المقبلة، استنفر العثماني وزراءه من أجل الرفع من وتيرة العمل لإخراج المشاريع العالقة إلى حيز الوجود. وتعكف لجان مختلطة تضم المفتشيات العامة للوزارات، إلى جانب باقي المصالح المتدخلة في تنزيل المشاريع، على مراقبة سير عدد من البرامج وحل الإشكالات التي تواجهها تفاديا لتكرار ما وقع في مدينة الحسيمة عندما تفجرت فضيحة التأخر الكبير في إنجاز مشاريع “منارة المتوسط”.

• قرر المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري ،خلال جلسته المنعقدة بتاريخ 11 يوليوز 2019 ، الوقف الكلي لبث “راديو مارس” خلال التوقيت الاعتيادي لبرنامجي “العلما د مارس” و”قضايا رياضية بعيون الجالية”، لمدة 15 يوما، ووقف البرنامجين المذكورين طيلة نفس المدة، مع إذاعة بيان إخباري بالقرار على أمواج الإذاعة ونشر القرار بالجريدة الرسمية. وبحسب بلاغ للمجلس، فإن هذا القرار يأتي بعدما سجل المجلس خلال عدد من حلقات البرنامجين المذكورين مجموعة من الخروقات للمقتضيات القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل في مجال الاتصال السمعي البصري.

• كان أفراد الجالية المغربية المقيمة بمدينة لييج ومنطقة والوني – اللوكسمبروغ، على موعد مع قافلة الشباك الوحيد المتنقل لخدمة المغاربة المقيمين بالخارج في آخر محطة له ببلجيكا بعد بروكسل وأنفرس. وشكلت هذه المحطة فرصة لأفراد الجالية للتواصل المباشر مع السلطات الإدارية، والاستماع إلى تظلماتهم ومساعدتهم على إيجاد حلول لمشاكلهم. وأوضح حسن التوري، القنصل العام للمملكة بمدينة لييج أن هذه المبادرة تصادف استعدادات الجالية في والوني اللوكسمبورغ للعودة إلى أرض الوطن لقضاء العطلة الصيفية، حيث تمكنوا من معالجة ملفاتهم مباشرة مع ممثلي الإدارات والمؤسسات المعنية بقضايا مغاربة العالم.

 تم التوقيع على اتفاق قرض بين المغرب والبنك الدولي يتعلق ببرنامج “دعم قطاع التربية”. ويهدف هذا البرنامج، حسب بلاغ لوزارة الاقتصاد والمالية، إلى إرساء بيئة ملائمة لتقديم خدمات التربية ما قبل التمدرس ذات جودة، وتحسين الممارسات التعليمية في التربية الأساسية وتعزيز قدرات التدبير لدى جميع مقدمي الخدمات التربوية. ويندرج هذا البرنامج في إطار الشراكة الاستراتيجية 2019 – 2024 بين المغرب والبنك الدولي، وسيمكن من تعبئة 500 مليون دولار. وفي كلمة بالمناسبة، أكد وزير الاقتصاد والمالية، محمد بنشعبون، أن التربية توجد حاليا في صلب المشروع المجتمعي للمغرب، بالنظر إلى المهام الملقاة على عاتقها في تكوين الأجيال المقبلة وفي تحقيق أهداف التنمية البشرية المستدامة.

• بمبادرة من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، يقوم وفد رفيع المستوى يتكون من رجال أعمال وفاعلين مؤسساتيين من جنوب إفريقيا ونيجيريا وليسوتو وكينيا بزيارة ذات طابع اقتصادي للمغرب يومي 15 و 16 يوليوز الجاري. وتعكس هذه الزيارة الإرادة المتبادلة للفاعلين الاقتصاديين والسياسيين من أجل إعطاء زخم جديد للتعاون بين المغرب وهذه الدول. ويتضمن البرنامج زيارات لعدد من الإنجازات الاقتصادية الكبرى، المنجزة في إطار استراتيجية التنمية الاقتصادية للمغرب، ولاسيما ميناء طنجة المتوسط ومحطة نور ورزازات للطاقة الشمسية، وذلك تماشيا مع رؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس. كما يشمل البرنامج عقد لقاء عمل مع ممثلي القطاع العام المغربي، ولقاءات مع أهم الفاعلين الاقتصاديين. 

• انعقد الاثنين بالرباط اجتماع لجنة الاستثمارات في دورته السابعة والسبعين وفي نسخته الثانية برسم سنة 2019، برئاسة رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، خصص لتدارس تسعة مشاريع اتفاقيات استثمار وملحق، تهم عدة قطاعات حيوية كإنتاج الطحالب البحرية، والصناعة، والسياحة والترفيه، والبنيات التحتية والنقل، والطاقة، وذلك بغلاف مالي إجمالي يفوق 5 ملايير درهم، تروم إحداث ما مجموعه 717 منصب شغل مباشر. وأبرز العثماني، في كلمته الافتتاحية، “الحصيلة الإيجابية” للجنة الاستثمارات والتي من شأنها أن ترتفع بعد المصادقة على المشاريع الجديدة المبرمجة في الاجتماع، إلى ما يفوق 28 مليار درهم، وأزيد من 5000 منصب شغل مباشر، مؤكدا أن النتائج المحققة تعكس “الثقة التي يحظى بها الاقتصاد الوطني بفضل الاصلاحات المهمة التي باشرتها الحكومة”، مضيفا أن المغرب “يعد من بين أفضل الدول الإفريقية في هذا المجال”.

• احتضنت مدينة فاس لقاء تواصليا حول مشروع الإعداد الهيدرو-فلاحي لإنقاذ الأراضي المسقية بسهل سايس، وذلك بحضور عزيز اخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات. ويهدف المشروع الذي ستستفيد منه نحو 7334 استغلالية فلاحية، أي 350 ألف شخص، إلى إنقاذ 30 ألف هكتار من الأراضي المسقية بسهل سايس، والحفاظ على الاستثمارات الخاصة المتواجدة المقدرة بأكثر من 4 مليار درهم، وتحسين دخل أكثر من 7 آلاف فلاح بما يفوق 60 في المائة، وخلق ما يناهز 3 آلاف منصب شغل قار. وكان هذا اللقاء فرصة لإبراز أهمية المشروع وكيفية إنجازه، وتوعية الفلاحين بضرورة الانخراط في عملية الاكتتاب، فضلا عن استعراض المؤهلات الفلاحية الكبيرة لسهل سايس التي تكمن في الرصيد من الأراضي الخصبة ذات إمكانيات إنتاجية عالية والتي تبلغ أكثر من 300 ألف هكتار، منها أكثر ما يفوق 60 ألف هكتار مسقية.

• أكد محمد ساجد، وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، على أهمية الاستراتيجية التي تعتمدها الوزارة من أجل تنظيم الحرف وإخراج التغطية الصحية للصناع التقليديين. وشدد ساجد، خلال حلوله ضيفا على دورة غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس-مكناس، على ضرورة الإسراع في إخراج قانون التغطية الصحية للعاملين بالقطاع، مؤكدا على أن الوزارة تعمل جاهدة داخل الحكومة في هذا الإطار. كما أكد وزير السياحة، في كلمة أمام أعضاء الجمعية العامة لشهر يونيو 2019 المنعقدة الاثنين بفاس، على الجوانب التنظيمية للقطاع والمجهودات التي تبذلها الوزارة لجعله في مستوى الطموحات التي رسمها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لقطاع الصناعة التقليدية كتراث حضاري متميز، يشغل أعدادا هائلة من اليد العاملة ويساهم بقسط وافر في الاقتصاد الوطني.

• بعد 14 شهرا من انطلاق العمل به، أسقط الخط الهاتفي المباشر للتبليغ عن الفساد والرشوة، الذي وضعته رئاسة النيابة العامة في ماي من السنة الماضية، تحت تصرف المواطنين، 85 حالة إلى حدود يوم السبت المنصرم، وفق ما كشفه سمير ستاوي، رئيس وحدة قضايا الجرائم المالية والمخدرات والسير والتعمير، برئاسة النيابة العامة. المسؤول القضائي ذاته، والذي كان يتحدث في لقاء تواصلي مع الصحافة، نظمته رئاسة النيابة العامة، قال إن الخط المذكور، يتلقى 120 مكالمة يوميا، معتبرا أن النتائج المحققة بفضله، تظل “مهمة وإيجابية”. وأضاف أن هذه النتائج ما كانت لتتحقق لولا مواكبة هذه الآلية بإجراءات قضائية مصاحبة لحماية المبلغين”، حيث كشف في هذا السياق، عن استفادة “30 حالة من هذا التدبير القضائي”، منها “حالتان استفادتا من حماية أمنية على مدار 24 ساعة”.

• أفاد المكتب الوطني للمطارات بأن حركة النقل الجوي للمسافرين على المستوى الوطني حققت خلال شهر يونيو الماضي معدلا قياسيا، بتسجيلها زيادة بنسبة 24ر26 في المئة، مقارنة مع الشهر ذاته من سنة 2018. وأوضح المصدر ذاته، في تقريره الشهري عن حركة النقل الجوي، أن عدد المسافرين العابرين لمختلف مطارات المملكة بلغ خلال هذا الشهر ما مجموعه مليونين و93 ألفا و323 مسافرا ، أي بارتفاع بلغ 439 ألفا مسافرا إضافيا. وأضاف المكتب أن مطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء حطم هو الآخر رقما قياسيا بتسجيله زيادة بلغت نسبتها 82ر22 في المئة، حيث استقبل لوحده 877 ألفا و655 مسافرا، علما أن هذا الارتفاع بلغ ذروته في 30 يونيو الماضي (38 ألفا و776 مسافرا).

• أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن نتائج البحث الدائم حول الظرفية لدى الأسر كشف أن مؤشر ثقة الأسر المغربية تابع منحاه التنازلي الذي بدأ منذ الفصل الأول من سنة 2018. وبحسب نتائج بحث الظرفية لدى الأسر في الفصل الثاني من سنة 2019، فإن مؤشر ثقة الأسر المغربية انتقل إلى 74.9 نقطة عوض 79,1 نقطة المسجلة خلال الفصل السابق، و87,3 نقطة المسجلة خلال الفصل الثاني من السنة الماضية. وتهم هذه المكونات آراء الأسر حول تطور مستوى المعيشة والبطالة ووضعيتهم المالية. 

• رغم إعلان المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، والهيئة الوطنية للبياطرة، تعليقهما مهام المراقبة والتفتيش في المجازر، لكون أغلبها لا يتوفر على شروط ومعايير السلامة الصحية الضرورية، لم تتحرك الجهات الحكومية الوصية لاتخاذ الإجراءات المناسبة. في هذا السياق، شدد بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة المغربية لحقوق المستهلك، على أن الوضع الحالي للمجازر مزري للغاية، موضحا أن الجامعة تدق ناقوس الخطر حول هذا الموضوع منذ 15 سنة لكن لم يتم التفاعل كما يجب. وأضاف أن المجازر تعد مصفاة للوقاية من انتقال الأمراض إلى الانسان، لافتا إلى أن المجازر غير المراقبة، والتي لا تحترم الشروط الضرورية تعرف تكاثر عدة أنواع من البكتيريا، وبالتالي انتقال البكتيريا إلى اللحوم .

• أفادت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بأن نسبة النجاح في امتحانات البكالوريا بجهة الداخلة – وادي الذهب بلغت خلال الدورتين العادية والاستدراكية، 84.58 في المئة برسم سنة 2019 مقابل 76.01 في المئة خلال السنة الماضية، لتحقق بذلك الجهة المرتبة الثانية على الصعيد الوطني. وأوضحت الأكاديمية، في بلاغ لها، أن امتحانات البكالوريا برسم الدورة الاستدراكية أسفرت عن نجاح 315 مترشحا بينهم 155 من الإناث، وذلك من أصل 550 مترشحا ومترشحة اجتازوا الدورة الاستدراكية، حيث بلغت نسبة النجاح في صفوف المتمدرسين 61.86 في المئة وفي صفوف الأحرار 40.83 في المئة. 

• منح منتدى “القيادات النسائية الملهمة بإفريقيا والعالم” المغرب جائزة نسخته الأولى، التي انعقدت بليبروفيل، تقديرا للجهود التي بذلتها المملكة منذ سنوات من أجل تمكين المرأة المغربية. ومنحت هذه الجائزة للمغربية سميرة ياسني جيراري، ممثلة الائتلاف الدولي للنساء لدى الاتحاد الإفريقي، من قبل سيدوني فلور أووي، رئيسة المنصة الجمعوية الغابونية “صالون النساء”، المنظمة لهذا الحدث. وقالت ياسني جيراري، وهي عضوة أيضا في لجنة تنظيم المنتدى، إن هذه الجائزة تشكل اعترافا بالعديد من الإصلاحات والمبادرات المتخذة من قبل المغرب من أجل تحرر المرأة وتعزيز مكانتها في المجتمع.

• تحتضن العاصمة الاقتصادية، خلال الفترة الممتدة ما بين 9 و11 أكتوبر المقبل، المعرض الدولي لصناعات الحبوب، المنظم تحت شعار “الإدماج كوسيلة لتطوير قطاع الحبوب”. وذكرت الجامعة الوطنية للمطاحن (الجهة المنظمة)، في بلاغ لها، أن هذه التظاهرة، تعد ملتقى للمهنيين بامتياز، ومناسبة مثلى لعرض آخر المستجدات والتطورات المتعلقة بالمنتجات والمعدات والمنشآت والخدمات الجديدة في كل من قطاعي الحبوب والمطاحن. ويشمل برنامج هذه التظاهرة، التي تلتئم كل سنتين لفائدة مهنيي صناعات الحبوب بالمغرب وإفريقيا، عقد مجموعة من المنتديات واللقاءات على هامش المعرض .

• الكهرباء للجميع. صدر أخيرا في الجريدة الرسمية قرار لوزير الطاقة والمعادن، عزيز الرباح، يعفى الأسر المغربية من عقبة التوفر على الوثائق القانونية الخاصة بترخيص البناء والسكن من أجل ربط مساكنها بشبكة الكهرباء. وينص القرار على أنه يمكن لمن يتعذر عليهم الإدلاء برخصة السكن أو شهادة المطابقة اعتماد شهادة السكني المسلمة من السلطات المحلية للحصول على الربط بالشبكة الكهربائية. ونص القرار، رغم ذلك، على أن ربط البنايات، التي هي موضوع رخصة بناء أو توجد في حي مهيكل هو مؤقت، ولا يصبح نهائيا إلا بعد الإدلاء برخصة السكن أو شهادة المطابقة، أمام المصالح المحلية المكلفة بتوزيع الكهرباء.

• تم تعيين كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، نزهة الوفي، رئيسة لشبكة الوزيرات والقيادات النسائية الإفريقيات من أجل البيئة. وأوضح بلاغ لكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة أن هذا التعيين، الذي يكافئ جهود الوفي وكذا المغرب تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، سيعيد تنشيط الشبكة، التي سيتم دعمها من قبل شبكة نساء البيئة الإفريقيات، مشيرا إلى أن المغرب يشغل في شخص نزهة الوفي منصب رئيس المنتدى الإفريقي للتنمية المستدامة، بعد انتخابه في أبريل الماضي، خلال الدورة الخامسة للمنتدى الإفريقي للتنمية المستدامة. كما أن السيدة الوفي، يبرز البلاغ، تشغل أيضا منصب نائبة رئيس مكتب المؤتمر الوزاري الإفريقي للبيئة، حيث تم انتخابها على هامش أشغال الدورة العادية السادسة عشرة للمؤتمر الوزاري الإفريقي، التي عقدت في ليبروفيل، بالغابون في يونيو 2017.

• أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، على الطابع الاستثنائي والمتفرد للعلاقات القائمة التي تجمع بين المغرب وفرنسا، والتي تتسم بالقيم المشتركة. وقال العثماني، في كلمة خلال حفل استقبال نظم بمناسبة تخليد العيد الوطني لفرنسا الذي يصادف 14 من يوليوز، إن “الشراكة الاستراتيجية التي تجمع بلدينا تكتسب عمقا وكثافة، كما يعكسها العدد المهم من الزيارات من الجانبين. من جهته، قال سفير فرنسا بالرباط، جان فرانسوا جيرو، إن المغرب وفرنسا، اللذين تربطهما شراكة اسثتنائية فريدة من نوعها، يعدان فاعلين محوريين من أجل السلام والانفتاح والتنوع. وأضاف جيرو، في كلمة خلال هذا الحفل، إن الرباط وباريس “يخوضان سويا نفس المعارك ضد الاحتباس الحراري والإرهاب والتطرف، والهجرات غير الشرعية”. وتابع أنه في إطار “علاقتنا القائمة على التكافؤ، واحترام استقلال وسيادة الآخر، فإن حوارنا ومبادلاتنا شهدت الزخم والهدوء الطبيعيين”، معبرا عن “مشاعر الامتنان العميق لصاحب الجلالة الملك محمد السادس”.

• دعا المشاركون في الملتقى الوطني الثاني للترافع المدني عن مغربية الصحراء، الذي نظمته الوزارة المنتدبة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني على مدى ثلاثة أيام بمراكش، إلى تجديد الخطاب الترافعي حول مغربية الصحراء وتقويته وتنويع آلياته ومنابره ، وضرورة تفكيك خطاب خصوم الوحدة الترابية وكشف الانتهاكات الحقوقية بمخيمات تندوف. وشددوا، في البلاغ الختامي للملتقى، على أهمية إعداد دليل خاص بالمنظمات والهيئات والمنابر الدولية يتضمن اختصاصاتها وآلياتها والمساطر المتبعة للترافع أمامها، وكذا إصدار مؤلفات بكل اللغات الحية تقدم الواقع الحقيقي لمنطقة الصحراء المغربية والجهود التنموية المتواصلة بها. 

error: Content is protected !!