“البكتيريا الزرقاء” تنتشر الشواطئ و تهدد صحة المصطافين وهذا ماقررت بولونيا فعله

قررت السلطات البيئية البولونية إغلاق غالبية شواطئ البلاد في بحر البلطيق بسبب “البكتيريا الزرقاء”.

فقد قررت مفتشية الصحة البولونية ،حسب بلاغ نشر اليوم الثلاثاء بوكالة الأنباء المحلية ، إغلاق عدد كبير من الشواطئ التي تقع على بحر البلطيق بسبب بكتيريا خطيرة على المصطافين ،ولم تستطع المصالح الصحية مواجهتها ومعرفة خصوصياتها الدقيقة .

وهم أمر الإغلاق شواطئ البلاد الوحيدة المطلة على بحر البلطيق ،ويهم الأمر شواطئ “ستوجي” و”سوبييشيفو” و شواطئ منتجعات السباحة في “ريدلوفو” و”أورلوفو” و”سرودميسيو غديني” .

وحسب المصدر ، طالبت السلطات الصحية ،المشرفة على الشواطئ البولونية الواقعة على بحر البلطيق ، المصطافين بتجنب السباحة في البحر في الوقت الذي تنمو فيه “البكتيريا الزرقاء” المقاومة للظروف البيئية والتي تظهر قدرة تكيف كبيرة مع الظروف الطبيعية المحيطة بها .

وتسبب “البكتيريا الزرقاء” طفحا جلديا وحروقا بالإضافة إلى مشاكل في الهضم إذا تم ابتلاعها مع مياه البحر.

error: Content is protected !!