الحبيب المالكي يشارك بتايلاند في أشغال الدورة 40 للجمعية البرلمانية لبلدان جنوب شرق آسيا

يشارك رئيس مجلس النواب، الحبيب المالكي، ما بين 25 و 30 غشت الجاري ببانكوك، في أشغال الدورة 40 للجمعية البرلمانية لبلدان جنوب شرق آسيا.

وحسب بلاغ لمجلس النواب، تتمحور أشغال هذه الدورة، التي يشارك فيها المالكي بدعوة من رئيس الجمعية الوطنية لتايلاند، حول “تطوير الشراكة البرلمانية من أجل مجموعة مستدامة”.

وأوضح البلاغ أن المالكي، الذي يشارك في هذه الدورة بصفته ضيف شرف، سيجري مباحثات مع نظيره التايلاندي ومع عدد من رؤساء البرلمانات الوطنية الأعضاء في الجمعية وعدد من المسؤولين الحكوميين التايلانديين.

وأضاف أن دعوة مجلس النواب للمشاركة في أشغال الجمعية البرلمانية لدول جنوب شرق آسيا، التي تأسست عام 1977 وتضم عشرة بلدان أعضاء دائمين واثني عشر عضوا ملاحظا، تعكس التقدير الذي تحظى به المملكة المغربية لدى بلدان المنطقة، وكذا حضور مجلس النواب في الدبلوماسية البرلمانية الثنائية والمتعددة الأطراف.

وحسب المصدر ذاته، ستشكل مشاركة رئيس مجلس النواب في هذه الدورة مناسبة لتعزيز العلاقات بين المغرب وبلدان هذه المنطقة الجيو-سياسية الهامة، واستشراف إمكانيات التعاون معها، خاصة في ضوء ما يجمع مجلس النواب وعدد من البرلمانات الوطنية من بلدان جنوب شرق آسيا من إطارات للتعاون من قبيل مذكرات التفاهم واتفاقيات التعاون ومجموعات صداقة وزيارات متبادلة.

error: Content is protected !!